مدينة دهب قطعة من الذهب وسط جبال سيناء

يشاع بين زوارها وسكانها أن من جاء دهب عقله ذهب ولكنني على العكس منهم تماماً فأنا أرى أن من جاء دهب عقله رد إليه، مدينة دهب التي تقع على خليج العقبة وعلى بعد 100 كم من مدينة شرم الشيخ المصرية بشبه جزيرة سيناء واحدة من أجمل المدن المصرية كما أنها مدينة تبعث على السلام النفسي لجمال طبيعتها الخلابة فهي تتمتع بالشواطىء الفيروزية الساحرة القابعة وسط جبال سيناء وصخورها.

مدينة دهب

ربما لم تحصل مدينة دهب على الشهرة الكبيرة التي تحظى بها مدن سياحية مصرية أخرى وهذا الأمر ربما ليس سيئاً بالشكل الذي يعتقده البعض لأنه جعل المدينة لا تزال تحتفظ بطبيعتها الخاصة التي تميزها فإذا ذهبت غلى دهب يوما ما فأول ما سيلفتك هو أن المدينة شابة فلن تجد هناك غير الشباب سواء المصري أو الأجنبي او بعض بكبار السن من الأجانب الذين استوطنوا هذا البلد وقرروا الهجرة إليه أما جيل الوسط فيكاد يكون نادراً في هذه المدينة.

السياحة في دهب

حينما تذهب إلى دهب سيلفت البشاشة التي في وجه كل ما يقابلك فالجميع ألقى بهمومه ومشاكله على بوابة المدينة وقرر أن يستمتع في هذه المدينة التي تنم عن عظمة خلق الخالق وابداعه في الكون، ففي طريقك إلى المدينة وأن تخترق جبال سيناء الشاهقة الملونة سيجد قول الله سبحانه وتعالي في الآية (27) من سورة فاطر “أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا ۚ وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ ” يتردد صداه في عقلك لأن ستجد الجبال عن يمينك ويسارك بألوان متباينة جبال صخرية حمراء وصفراء وبيضاء وسوداء فلن تستطيع إلا ان تقف عاجزا أمام قدرة الخالق تردد سبحان الله.

بشاشة الناس

فور دخولك المدينة سيلفتك جمالها الآخاذ فالمدينة قطعة جمال من كافة النواحي فالسيارة التي ستأخذك إلى الفندق الذي حجزت به ستجدها سيارة أجرى ذات صندوق خلفي يقودها شخص من أهل سيناء أكسبته الشمس لونا ساحراً فأصبح أوسم من أوسم نجوم هوليود كما أنه بشوش ويوحى لك بالأمان يبعث في نفسك الطمأنية لذلك فإن دهب من البلدان المصرية التي تستطيع أى فتاة السفر إليها وحدها للأمان الكبير المتوفر بها، أما عن فنادق المدينة فيسلفتك أولاً تصميماتها الجميلة المناسبة لطبيعة المدينة كما أن المباني في المدينة بشكل عام لا تتعدى الطابقين الأمر الذي يرده البعض أنه يعود لأن المدينة قريبة من الحدود المصرية ولأسباب أمنية فلا يسمح لأن تكون المنشآت بها أعلى من ذلك، أما عن أسعار الفنادق فستجدها مناسبة تماماً فالمدينة يوجد بها فنادق متنوعة تناسب كافة الفئات من النجمتين وحتى الخمسة نجوم وتعد دهب من أرخص المدن السياحية في مصر.

مباني دهب

وفي غالب الأمر عادة ما تقه الفنادق على شاطىء البحر مما يمكنك من متعة الاستلقاء والاستمتاع بهدوء وجمال مياه البحر حتى ساعات الفجر، أما عن الشواطىء الأخاذة فشواطىء المدينة في معظمها صخرية فيما عدا شاطىء وحيد وهو يقع في منطقة اللاجونا، وتتميز المدينة بوفرة المقاهي والمطاعم المتنوعة والتي توحي تصميماتها الخشبية بالعصرية والتميز وتوحي بأنها مدينة فنية فالجرافيتي يملأ شوارع المدينة وجدران المقاهي والكافيهات والمطاعم التي تقع في معظمها على شاطىء البحر مباشرة وتحمل بعضها الطابع النوبي وأخرى طابعاً بوهيميا ويوجد مطعم يوناني وتركي وخلافه، كما أنه توجد بعض المطاعم الشعبية والتي تقدم طعاماً بأبسط الأسعار.

أهم الأماكن السياحية في دهب

ومن أهم الأماكن السياحية في دهب منطقة البلو هول والتي تعد من أهم مناطق الغطس في المدينة ولكن للمحترفين لأنها منطقة عميقة جداً وهو عبارة عن بقعة شديدة الزرقة في وسط مياه فيروزية ويمكك مشاهدة الشعاب المرجانية الخلابة بها عند بعد إن لم تكن محترفاً لأن معظم اللذين حاولوا كسر الأرقام القياسية بها تعرضوا للوفاة حتى أن اسمائهم مخلدة على الجبل المحيط في لفتة رقيقة من زوار المكان.

أماكن الغطس

كما ان منطقة الثري بولز من أجمل المناطق في المدية فهي منطقة مميزة للسباحة والغطس وهي تعد محمية طبيعية يوجد بها 3 حمامات سباحة طبيعية وسط المياه كما ان تقام من خلالها رحلات السفاري عبر الوديان المحيطة، ومن أهم الأماكن السياحية بمدينة دهب أيضاً محمية رأس أبو جالوم والذي يمكنك الوصول إليها عبر مركب في البحر هي عبارة عن محمية طبيعية خلابة يمكنك أن تبتعد عن الحياة العادية وتعود للحياة البسيطة داخلها وتجرب التخييم ورؤية النجوم من فوق الجبال فهي محمية منعزلة لا يوجد بها كهرباء أو انترنت أو وسائل اتصالات كما أن الأبنية بها خيام مصنعة من الخوص فيمكنك تجربة عيش حياة بسيطة بعيداً عن الحياة الصاخبة ويمكنك كذلك تسلق الجبال بها فيوجد بها جبل يصل طوله إلى 8 كم كما يمكنك الاستمتاع بشراء المصنوعات اليدوية من الفتيات البدويات الصغيرات اللاتي يتميزين بجمالهن الآخاذ وروحهن الرقيقة وترحيبهن بالضيوف والزوار.

شعاب مرجانية

كما يمكنك الاستمتاع بزيارة وادي جنى وهو واحة صغيرة وسط الجبل تمكنك من تسلق الجبال و قضاء الكثير من الوقت الممتع برفقة الأصدقاء وعيش تجربة بدوية فريدة، كما يمكنك ممارسة السباحة والغوض في الشاطىء الرملي الوحيد في المدينة وهو شاطىء لاجونا ورؤية الشعاب المرجانية المميزة والفريدة في المكان وتجربة الغوص لأول مرة على يد مدربين محترفين.

التسوق

بالإضافة أيضاً إلى منطقة الايت هوس والتي يوجد بها الكثير من الشعاب المرجانية المميزة والكائنات البحرية الفريدة ويمكنك ممارسة رياضة ركوب الأمواج والمراكب الشراعية نظراً لقوة وسرعة الرياح في المدينة، كما يمكنك السير وركوب الدراجات في ممشى المدينة المميز كما يمكنك أيضاً حضور الحفلات التي تقيمها الكافيهات والمطاعم في المدينة والتي تشتعل كل ليلة حتى ساعات الصباح  بالإضافة إلى أنك يمكنك التسوق من المحلات الكثيرة المتوفرة في المدينة والتي ستفاجئك أسعارها والبضائع الرائعة المتوفرة بها وخاصة من الأعمال اليدوية التي يقوم سكان البدو ببيعها كما سيلفتك ثقافة البائعين حينما يتحدثون فهم يتحدثون بلغات مختلفة حسب المشتري الذي يقوم بالشراء منهم.

نظافة المدينة

سيلفتك كذلك حرص سكان المدينة على نظافة مدينتهم وبعض العبارات الرقيقة التي يتركونها معلقة على الأماكن كحاويات النفايات كعليك بحب دهب فلا تترك نفاياتك خارج الحاوية وغيرها من عبارات شديدة الرقة تحث السائح على أن يحب البلد حقا ويحاول الحفاظ عليك ويتركها جميلة كما أتى إليها جميلة، كما سيلفتك وجود الكثير من الحيوانات الأليفة بالمدينة وخاصة الكلاب والتي يحظى بعضها بشهرة كبيرة فتجد السياح يلتقطون الصور معهم لأنهم يعرفونهم مسبقاً غير أنك إن كنت لست محباً للكلاب فستغير رأيك لأن الكلاب في هذه المدينة شديدة الرقة فسيقوم بإيصالك للمكان الذي تريد الوصول إليه إن كنت تسير ليلاً وتخشي سيقومون بحمايتك فلا تخشى منهم أبداً.

التعايش السلمي

كما سيلفتك وجود جنسيات مختلفة يسكنون المدينة من مصريين وأجانب اتخذوا المدينة وطناً لهم في صورة رائعة للتعايش السلمي بين الشعوب المختلفة جعلت الانسانية أولوية أولى وساعدهم السلام النفسي بالمكان على التعايش بشكلل حضاري، كما سيلفتك وجود سياح من مصر ومن دول مختلفة من حول العالم وحتى من بعض الدول المعادية لمصر(كاسرائبل) إلا أنهم يلتزموا القانون ويحترمون المدينة فيقابلوا بمعاملة جيدة من سكان المدينة.

ستعود لاحقاً

ستحظى برحلة وتجربة لا تنسى بصحبة رفاقك فاحرص على ان تلتقط الكثير من الصور في هذه المدينة الرائعة وستشعر بغصة عند تركك لها وسترغب في العودة إليها مرة أخرى وقد يراودك شعور بالرغبة بان تعود برفقة من تحب فالمدينة تشجع على الحب فلا تفوت زيارتها مرة بعمرك على الأقل.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>