أعراض التهاب الزائدة الدودية

أعراض التهاب الزائدة الدودية

يحدث التهاب الزائدة الدودية ، عندما تحدث عدوى في الزائدة الدودية وتصبح معبئة بالبكتريا والصديد والسوائل الناتجة من التهاب أنسجة الزائدة الدودية ، ويعد التهاب الزائدة الدودية  من أخطر الأمراض المسببة لحدوث ألم مفاجيء في البطن وهو الأمر الذي يتطلب تدخل جراحي في الحال .

ما هي الزائدة الدودية ؟

الزائدة الدودية هي عضو صغير في حجم الصباع ملتصق بالأمعاء الغليظة في الجانب الأيمن السفلي من البطن ، وعندما يحدث التهاب الزائدة الدودية  ويتم إجراء عملية جراحية لاسئصال الزائدة الدودية الملتهبة ، لا يؤثر ذلك أبدًا على صحة الفرد بل تمنع انفجارها داخل الجسم وهي حالة قد تسبب مخاطر صحية بالغة قد تصل إلى الوفاة ، لذا يتوجب عند التهاب الزائدة الدودية التخلص منها فورًا .

ماذا يحدث عند انفجار الزائدة الدودية ؟

التهاب أي جزء خاص بالبطن قد يؤدي إلى مخاطر صحية عديدة مهددة للحياة ، وعدم علاج التهاب الزائدة الدودية بشكل صحيح قد يؤدي إلى انفجارها ، وانفجار الزائدة الدودية يعني انتشار العدوى والبكتريا داخل البطن .

ما الذي يسبب حدوث التهاب في الزائدة الدودية؟

عادًة ما يحدث التهاب للزائدة الدودية بسبب حدوث عدوى في القناة الهضمية سواء عدوى فيروسية أو عدوى بكتيرية أو عدوى فطرية تنتقل من أي منطقة في البطن إلى الزائدة الدودية ، أو يحدث التهاب الزائدة الدودية نتيجة انسداد في فتحة الزائدة الدودية .

أسباب انسداد فتحة الزائدة الدودية

– تضخم النسيج الليمفاوي المبطن للزائدة الدودية .
– البراز الصلب ونمو طفيليات عليه .
– قرح في القناة الهضمية .
– إصابة ما في منطقة البطن .
– وجود حصوات .

وعندما يحدث انسداد في فتحة الزائدة الدودية ، تنمو البكتريا بشكل أسرع بداخلها ، مما يسبب حدوث التهاب في الزائدة الدودية وتجمع الصديد بداخلها مما قد يسبب انفجارها .

أعراض التهاب الزائدة الدودية

– وجود ألم شديد في البطن خاصًة الجزء السفلي الأيمن منه وزيادة الألم مع الحركة .
– غثيان وقيء .
– اضطرابات في الجهاز الهضمي قد تكون إمساك أو إسهال .
– تراكم الغازات في البطن .
– فقدان الشهية .
– تورم منطقة البطن .
– ارتفاع درجة الحرارة قليلًا .

تشخيص التهاب الزائدة الدودية 

هناك عدة أمراض تتشابه مع التهاب الزائدة الدودية وأعراضها خاصًة ألم أسفل البطن مثل تكيس المبايض أو وجود حصوات في الكلى أو القولون العصبي أو عدم تحمل سكر اللاكتوز أو الحمل خارج الرحم وبالتالي يطلب الطبيب فحوصات إضافية للتأكد من تشخيص التهاب الزائدة الدودية  مثل :
– فحص منطقة البطن وتحديد مكان الألم .
– تحليل دم لمعرفة عدد كرات الدم البيضاء والتي ارتفاعها يؤكد وجود عدوى .
– تحليل بول لاستبعاد وجود عدوى في الجهاز البولي أو حصوات في الكلى .
– فحص عنق الرحم لدى السيدات .
– عمل أشعة موجات فوق صوتية أو رنين مغناطيسي على منطقة الزائدة الدودية .

علاج التهاب الزائدة الدودية 

في بعض الأحيان يتم علاج التهاب الزائدة الدودية عن طريق تناول المضادات الحيوية للقضاء على العدوى البكتيرية المسببة التهاب الزائدة الدودية ، لكن في بعض الأحيان يضطر الطبيب لإجراء استئصال كامل للزائدة الدودية الملتهبة إما عن طريق المنظار أو عن طريق فتح جراحي ويجب تناول مضادات حيوية وقبل وبعد الجراحة لمنع انتشار العدوى .

وفي حالة إهمال علاج التهاب الزائدة الدودية ستنفجر وتنتشر العدوى داخل الجسم ويحدث التهاب للغشاء البيرتوني داخل الجسم مما يسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم وقيء وغثيان وألم شديد في البطن وقد يؤدي إلى الوفاة إلا لم يتم تناول المضادات الحيوية اللازمة لعلاج ذلك الالتهاب أو إزالة الجزء الملتهب من البطن .

المراجع :
https://www.everydayhealth.com/appendicitis/guide/

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.