تسجيل الدخول

عندما اغتال أعداء السماء يوسف احمد ديدات

2020-01-17T22:10:56+02:00
2020-01-17T22:39:48+02:00
فضيحة و أشرارمميزة
عبدالله الصالح17 يناير 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
عندما اغتال أعداء السماء يوسف احمد ديدات

اغتال اعداء السماء والله والإنسانية والحرية يوسف احمد ديدات ابن الداعية الإسلامي المخضرم احم ديدات الذي قارع بالكلمة ملحدين ومسيحيين وبوذيين وأصحاب العديد من الديدات وكان لديه علم كبير بالكتب السماوية وشرائع الاديان وحجج أصحاب الأفكار الإلحادية.

يعد يوسف وريث والده في كونه فارس الكلمة، وبحسب مصادر قالت لـ”الساعة 25″، فإن الشهيد توفي على إثر طلقات في سن الخامسة والستين من عمره متأثرا بجراحه التي أصيب بها إثر إطلاق مسلحون النيران عليه قرب محكمة فيرلاوم على أطراف مدينة دوربان في جنوب إفريقيا يوم الأربعاء الماضي.

وقال ابنه ريس ديدات أن والده توفي في حالة هادئة تماما مساء اليوم الجمعة، وإلى جانبه عائلته وأصدقاءه ومحبيه فيما يجري الاعداد للجنازة التي من المنتظر البدء فيه، حيث أن الأسرة أعلنت امتنانها للدعم الذي تلقوه من أصدقاءه والمجتمع والمحبين والمتابعين له.

تفاصيل اغتيال يوسف احمد ديدات

وبحسب ما قالت المتحدثة باسم الشرطة العقيد ثامبيكا مبيلي، حيث أنه كان يسير مع زوجته بسلام في طريق عام قرب مقر المحكمة وأطلق عدد من المسلحين الرصاص عليه ولم يتم معرفة من هم الذين هاجموا الشهيد، فيما أن المشتبه بهم هربوا فارين من المكان بعد الهجوم الخسيس.

وبحسب شركة أمن خاصة فإن مسلح اقترب مسرعا نحو يوسف احمد ديدات رحمه الله وأطلق النار عليه قبل أن يهرب إلى سيارة كانت تنتظره وفيه أشخاص وكانت على جانب الشارع، وتم الوصول إلى جثة الضحية ملقى على الرصيف وتم نقله إلى المستشفى في حالة حرجة.

يوسف احمد ديدات
  • موقعكم الساعة 25 يعمل على كشف الحقائق الطائفية والإرهابية والفضائح والمفسدين في العالم العربي فيمكنكم معرفة المزيد من قسم: الطائفية، بينما معرفة فضائح المفدسين وأعمالهم الخبيثة من خلال قسم: فضيحة وأشرار.

من هو يوسف احمد ديدات

يعد الباحث الراحل أحد فرسان الكلمة في العالم كله يقارع بالحجج والبراهين ويسير على خطى والده الذي توفي عام 2005، والذي قد ولد في مدينة ديربان في جنوب إفريقيا والذي ولد عام 1954، ودرس وأنشأ وبني على يد والده مقارن الأديان والداعية احمد ديدات.

عمل الرجل على البحث الإسلامي الأكاديمي ونشر فكره وشريعة الإسلام ومقارعة الملحدين وعلى الرغم من عدم كونه مشهورا بما يكفي مثل والده إلا أنه لا يقل علما كثيرا عنه.

أعداء السماء

لم يتم التعرف على القتلة ويبدوا انه من الممكن أن لا يتم التعرف عليهم، لكن بالتأكيد فنحن نعتقد اعتقادا جازما أنه قتل على يد أعداء الإنسانية والدين والحرية، وعلى الرغم من عدم اقتناعهم بقناعات الرجل الدينية إلا أنه كان من الواجب احترام عمله ومعتقداته وعدم محاولة إنهاء حياته لمجرد انه يصدح بما لا يحبون.

يعمل هؤلاء على معاداة الدين الإسلامي وإن كان من حقهم الاختلاف والكفر إلا أنه ليس من حقهم الجهر بالعداء والحقد على الدين الإسلامي، والحقد على الدعاة له وقتلهم، وإذ نؤكد على أنه حملة على الأفكار الإسلامية والمروجين له مريدين في ذلك إنهاء الكلمة ولا يريدون مجرد سماعها.

لم يستطيعوا مجاراة الرجل في حججه ولا حجج أبيه، وعلى الرغم من ذلك لم يتمكنوا من قتل كلمته حيث إلى الآن لا تزال منازلات الراحل احمد ديدات وابنه يوسف احمد ديدات من أعلى المشاهدات على موقع يوتيوب.

هجمة دولية تعمل على إنهاء وجود المفكرين وإصحاب الحجج وإنتهاء عمليات التشويه الممنهجة واللجوء إلى الهجمات الإرهابية وعمليات الاغتيال الغادرة، ولعله مخطط إرهابي كامل بدعم صهيوني وعلى طريقتهم الغادرة.

يوسف احمد ديدات

حي يرزق

يعتقد دينيا بالنسبة للمسلمين أن الشهيد ديدات حي يرزق عند ربه يعوض عن العناء ويكرم على اجتهاده في نشر دعوته حسبما يراه حقيق يقارع الحجج بالحجج وينفي الشائعات ويهدم أسس الشبهات عن الدين والحق والله والسماء إلا أن أعدائهم لم يتوانوا في العمل على محاربة الله في خلقه.

من المنتظر ان تخرج للرجل جنازة رهيبة يحضر لها الآلاف يشيعونه، ويهتف باسمه ويدعون له كل من لم يستطيعوا الوصول إلى موقع الدفن، ليكون أبلغ رد عليهم هو ردهم عليهم بأن القتل لا يقتل الكلمة ولا الفكر ولا الأثر الطيب ولكنه يقتل الإنسانية وينشر الفساد أكثر وأكثر في العالم أجمع.

سينعي الرجل الملايين ويزداد البحث عن اسمه يوما بعد يوم وتشاهد حلقاته وحلقات أبيه أكثر وأكثر ويتعاطف معه أيضا من أصحاب الكلمة من الأشراف والأحرار من كل الأديان والتوجهات والأفكار ليكون صفعة تشبه الرصاصات تنزل على قاتليه ورحمات تترى على الراحل.

موضوعات تهمك:

مشهد اغتيال يوسف احمد ديدات

الطبلاوي الصوت الذي سيظل على قيد الحياة

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة