وزارة الري المصرية تعلن معلومات هامة

سد النهضة

أعلنت وزارة الري المصرية عن معلومات هامة بشأن الانباء التي تحدثت عن تفاصيل الجولة الأخيرة من مفاوضات سد النهضة الإثيوبي العاصمة واشنطن.

وقالت وزارة الري المصرية في بيان لها، اليوم الأحد، أن كثير من الأنباء والمعلومات المتداولة حول الجولة الأخيرة من مفاوضات سد النهضة في واشنطن خاطئة.

وأضافت في البيان أن بعض المواقع المغرضة تناولت معلومات خاطئة عن الجولة الأخيرة لمفاوضات سد النهضة بواشنطن والبيان الختامي عن الاجتماعي.

وأوضح البيان الذي نقلت عنه بوابة الأهرام المصرية الرسمية، أن الاجتماع تناول نقاط هامة والتي كان سبق الإشارة لبعضها في اجتماع واشنطن في 9 ديسمبر/ كانون الأول، وذلك حيث تم الحديث عن كميات المياه المراد تخزينها وسنوات الملء عبر الإشارة إلى الملء سيكون طبقا لهيدرولوجية النهر بمعنى أن تتوقف كميات الفيضان المتغيرة من سنة إلى أخرى.

وأشار البيان إلى أن هذا الأمر لا يعتمد على عدد سنوات ولا كميات مخزنة وذلك كل عام، بشكل محدد أو ثابت إنما اعتمادا على هيدرولوجية النهر وحالة الفيضان.

ولفت البيان إلى أن البيان الختامي الصادر تناول مرحلة الملء في وقت سريع من أجل تشغيل التوربينات من أجل توليد الطاقة مما يحقق الهدف الأساسي للسد دون تأثير جسيم على دول المصب للإسهام في توفير الطاقة للشعب الإثيوبي.

وأوضحت الوزارة المصرية أنه تم التوصل إلى تعريفات وتوصيف للجفاف والجفاف الممتد وتلتزم إثيوبيا بإجراءات لتخفيف النتائج المترتبة على ذلك وسوف يتم استكمال التفاصيل بشأن هذا الأمر في مشاورات الأسبوعين المقبلين.

وأشار إلى أن نقاط أخرى سيتم استكمال التباحث الفني والقانوني حولها، في إطار زمني تم تحديده سلفا خلال الأسبوعين المقبلين.

موضوعات تهمك:

انفراجة جديدة في أزمة سد النهضة

مصريون يقترحون حل أزمة سد النهضة