هل بدأت التهدئة في المنطقة؟

هل بدأت التهدئة في المنطقة؟

هل تصل المنطقة للتهدئة من خلال تقسيم دول اليمن وليبيا؟

يتصارع كل من الولايات المتحدة والصين في الصراع الأكبر، وهما أصحاب المساحة الأكبر في تحديد مستقبل المنطقة والعالم.

الوصول إلى تفاهمات أصبح أمرا قريبا في المنطقة ويرجح التهدئة في المنطقة على حساب التوترات.

* * *

بقلم | جواد العناني

* د. جواد العناني سياسي واقتصادي أردني، نائب رئيس الوزراء ورئيس الديوان الملكي الأسبق.

المصدر | العربي الجديد

موضوعات تهمك:

صراع أمريكا والعالم يتهدد المنطقة والعالم

أيام صعبة في انتظار دول المنطقة..والمواطن هو الضحية

أزمة النفوذ والنفوذ المضاد بالخليج تقود المنطقة وتسبب أزماتها

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.