ها قد وقع ما كنا نحذر منه

ها قد وقع ما كنا نحذر منه

  • الوضع في الخليج أصبح معقدا بشدة وخطير لدرجة تنذر بأسوأ السيناريوهات المستقبلية.
  • لا يوجد أي جهد لاستنتاج أن يحدث تراجع كارثي عند حدوث السيناريوهات تلك في المداخيل النفطية.
  • دول مجلس التعاون الخليجي تحتاج مراجعة فكرها السياسي والاقتصادي التنموي ومراجعة الأخطاء الفادحة التي وقعت فيها قبل أن تواجه مستقبلا مظلما.

* * *
بقلم | علي محمد فخرو

* د. علي محمد فخرو كاتب ومفكر بحريني
المصدر | القدس العربي

موضوعات تهمك:

أزمة الخليج آفاق ودروس

هل هناك أمل عربي في نهار يشرق من جديد؟

النفوذ السياسي.. واستثمار المصالح

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>