نوع جديد من انواع تجارة الاعضاء 68 الف دولار مقابل رحم امرأة

نوع جديد من انواع تجارة الاعضاء 68 دولار مقابل رحم امرأة

أصبحت تجارة الأعضاء البشرية مصدر دخل في السوق السوداء، والاتجار غير المشروع بالأعضاء البشرية، تحول إلى أكثر أنواع الأنشطة الإجرامية ربحيةً، إذ تزدهر اليوم في الشرق الأوسط، وأميركا اللاتينية، وآسيا، وأوروبا الوسطى والشرقية وأغرب عملية بيع يمكن ان يتعرض لها الانسان هو بيع (رحم امرأة).

نرشح لك/اعتقال عصابة نسائية تتاجر بالاطفال والرضع غير شرعيين

القت الشرطة القبض على عاملان، في مستشفى ثيولو المحلي، القريب من بلانتاير في مالاوي، قاموا ببيع (رحم امرأة) الى رجل أعمال، كان يرغب في استخدام رحم المرأة، في (أعمال السحر)، وذلك بهدف زيادة و تنمية أعماله التجارية، وبعد اجراء التحريات اللازمة، أوضحت التحقيقات قيام العاملان بسرقة الرحم من المستشفى.

اقرأ ايضا/لإخفاء علاقتها الاثمة بأخيها تلقي برضيعتها في الشارع

وقال أوجستس نكوازي، المتحدث باسم شرطة بلانتاير، أنه لم يتضح حتى الان كيف حصل العاملان في مستشفى ثيولو المحلي، القريب من بلانتاير، على رحم المرأة.

والقت الشرطة القبض على العاملان، لاتهامهم بسرقة رحم امراة من المستشفى، والقت القبض على رجل الأعمال، الذي دفع 68 دولارًا مقابل الحصول على “الرحم”.

اقرأ ايضا/اغتصاب فتاة وزميلتيها على يد والدها بزعم تخليصهم من الجن

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>