نتنياهو على رادار التحقيق في تهمة فساد جديدة

قالت صحيفة “يديعوت أحرنوت” الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، إن هناك مؤشرات قوية لمثول رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للتحقيق من قبل الشرطة مجددا الجمعة المقبل، في قضية فساد.

وأفادت الصحيفة العبرية،، عبر موقعها الإلكتروني، إنه “من المتوقع أن يتم التحقيق مع نتنياهو مرة أخرى، الجمعة المقبل، حيث سيتناول التحقيق قضية شركة الاتصالات الإسرائيلية “بيزك”، المعروفة إعلاميا بالملف “4000”.

وتتعلق القضية بحسب الصحيفة، بتقديم نتنياهو، إعفاءات ضريبية بنحو 276 مليون دولار لصالح “بيزك”، مقابل قيام موقع “واللا” الإخباري العبري المملوك لصاحب الشركة، شاؤول ألوفيتش، بتغطية أخبار نتنياهو وأسرته بشكل إيجابي.

وكانت الشرطة،  قد حققت، مع نتنياهو 10 مرات حول 4 ملفات فساد، منذ ديسمبر 2016، فيما يعتبر “الملف 4000” الأخطر من بين 4 قضايا فساد يجري التحقيق فيها مع نتنياهو.

وسبق للشرطة أن أوصت، منتصف فبراير الماضي، بإدانة نتنياهو، في “ملف 1000″، المتعلق بحصول نتنياهو، على منافع من رجال أعمال، و”ملف 2000″، المتعلق بإجراء رئيس الوزراء محادثات مع ناشر صحيفة “يديعوت احرونوت” أرنون موزيس، للحصول على تغطية إعلامية إيجابية مقابل التضييق على توسع صحيفة” إسرائيل اليوم” المنافسة.

ولكن المستشار القانوني للحكومة أفيخاي مندلبليت، لم يقرر حتى الآن تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو.

وإضافة إلى هذه القضايا، فإن الشرطة تحقق مع رئيس الحكومة في القضية المسماة “الملف 3000″، وتتعلق بفساد في صفقة شراء إسرائيل غواصات وقوارب حربية من ألمانيا.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>