مصير ضريبة الاستهلاك على السيارات في تركيا

تركيا تمدد تخفيض ضريبة الاستهلاك على السيارات

اكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ان حكومته قد تمدد تخفيض ضريبة الاستهلاك على السيارات عندما تنتهي نهاية شهر يونيو، في خطوة تهدف إلى تعزيز مبيعات السيارات.

تصريحات اردوغان

وصرح أردوغان متحدثا إلى تجار وحرفيين أتراك على مائدة إفطار في اسطنبول، بأن تخفيضات الضريبة قد تمدد.

وأضاف قائلا: “لقد خفضنا ضريبة الاستهلاك الخاصة، وإذا اقتضت الضرورة فإننا قد نمدد تطبيق هذا الخفض الذي ينتهي بنهاية الشهر القادم”.

مبيعات السيارات

وأفادت جمعية موزعي السيارات في وقت سابق هذا الشهر بأن مبيعات سيارات الركاب والشاحنات الخفيفة هبطت بنسبة 56% على أساس سنوي في أبريل، مشيرة إلى أن المبيعات انخفضت 48% في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام.

جدير بالذكر أن الحكومة التركية فرضت تخفيضات على ضريبة الاستهلاك الخاصة ببعض السيارات في نوفمبر ومددت في وقت لاحق تلك التخفيضات حتى نهاية يونيو 2019.

تركيا تواصل المضي نحو اهدافها الاقتصادية

وعلى جانب آخر، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده تواصل السير نحو تحقيق أهدافها رغم الهجمات الاقتصادية التي تتعرض لها.

جاء ذلك خلال كلمة له في الدورة الـ 12 لـ “اجتماع مجلس العمل”، الذي نظمته وزارة العمل والخدمات الاجتماعية، بالعاصمة أنقرة، الخميس.

تركيا تصمد

وقال أردوغان: “نجحت تركيا في الوقوف صامدة في أشد الفترات التي شهدت عواصف هبت على الاقتصاد العالمي (الأزمة المالية العالمية 2007 ـ 2008)”.

وتابع: “واليوم تواصل تركيا السير نحو بلوغ أهدافها رغم كل الهجمات الاقتصادية التي تتعرض لها”.

وأكد عزم بلاده على الوصول إلى مصاف الدول العشر الأولى المتقدمة في العالم.

برنامج اقتصادي للنمو

وأضاف: “من خلال برنامج اقتصادي يركز على الإنتاج والنمو والتوظيف، نحن عازمون على إيصال بلدنا إلى مصاف الدول العشر الأولى المتقدمة”.

وشدد أردوغان على وحدة بلاده وتضامن شعبه، مضيفا: “وكما أكرر في كل مناسبة، تركيا متكاملة مع جميع مواطنيها البالغ عددهم 82 مليون نسمة”.

واختتم بالقول: “كلنا سنواصل العيش تحت هذا المظلة الكبيرة (الدولة) بغض النظر عن مهننا وأدوارنا، لذا فإن قوة وثراء وسمعة بلدنا هي قوة وثراء وسمعة لكل واحد منا”.

موضوعات تهمك:

العالم يبتعد عن استيراد النفط الايراني