محكمة صهيونية تقرر سجن وزير سابق 11 عاما

الوزير الصهيوني السابق

محكمة صهيونية تقرر سجن وزير سابق 11 عاما

أعلنت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أن وزير سابق اتهم بالتجسس لصالح إيران حكم عليه بالسجن 11 عاما.

وقالت وزارة العدل الإسرائيلية أن الوزير السابق جويني سيجيف، أدين بالتجسس لصالح دولة معادية.

وأضافت الوزارة أن الحكم جاء مخففا بعد عقد صفقة مع الوزير، لتخفيف العقوبة، حيث تمت مساومته على التخفيف مقابل الاعتراف.

وأكدت الوزارة بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن المحكمة فرضت حظر النشر حول تفاصيل أكثر.

يذكر أن الأمن الإسرائيلي الداخلي “شين بيت”، قد أكد في وقت سابق من شهر يونيو/ حزيران 2018، تورط الوزير في تجسس خطير لصالح مخابرات دولة معادية لإسرائيل.

وكان الوزير قد شغل منصب وزير الطاقة لعامي 1995 و 1996، من العقد قبل الماضي.

وجاء في الاتهامات أن الوزير السابق عمل لصالح إيران حيث بدأ تجنيده منذ عام 2012.

 

اقرأ/ي أيضا: مخاوف إسرائيلية من تدخل أجنبي في الانتخابات

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.