للمرة الثانية فوز العارضة الفرنسية تيلان بلوندو بأجمل وجه فى العالم

 

،حصلت العارضة الفرنسية تيلان بلوندو، البالغة من العمر 17 عاما، على لقب أجمل فتاة في العالم، للمرة الثانية
وكانت بلوندو فازت بهذا اللقب عندما كانت في السادسة من عمرها، وتم اختيار بلوندو لجمالها الطبيعي بدون عمليات
تجميل.

وهذا الأمر ليس صدفة فقد توجت باللقب بعدما ابهرت الفتاة الشقراء الصغيرة العالم بجمالها في العام 2007، وهذه المرة الثانية بعد 11عاما لتعود وتحصل على لقب أجمل وجه لعام 2018، حيث وقع عليها الاختيار من بين أجمل 100 وجه في العالم.

و تم اختيار بلوندو لتكون صورة الغلاف في مجلة فوغ عندما بلغت العاشرة من عمرها، لتكون أصغر عارضة تظهر
صورتها على غلاف المجلة، و تعرضت وقتها لانتقادات شديدة بسبب جعل الطفلة “أكثر إثارة”،وذلك من خلال إضافة “المكياج”.و شكرت جميلة الجميلات المسابقة على الاختيار، وقالت “لا أصدق هذا الأمر”، بحسب صحيفة ديلي ميل
البريطانية.

وقالت بلوندو في فيديو شاركته مع متابعيها على تويتر”لا أستطيع أن أصدق نفسي.. شكرا لكم كثيرا.. والشكر لكل من
صوت لي”،

وأضافت أنها لا تصدق أن هذا الأمر الذى حدث معها، وكان قد بدأ العمل بجائزة “تي كاندلر” لأجمل الوجوه في العالم
عام 1990،

الجدير بالذكر أن الجائزة تمنحها هيئة نقاد السينما “تي سي كاندلر”، وسبق أن حصلت عليها الفنانة ميشيل فايفر 3
مرات، وميغ ريان ونيكول كيدمان،وصوفي مارسو مرتين، وكذلك ماريون كوتيلارد وجوردان دون.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>