لأول مرة فتاة سودانية تقود طائرة تجارية

 

ألويل بول ألونجي البالغة من العمر 34 عامًا، أول فتاة من جنوب السودان تحصل على رتبة الكابتن لقيادة الطائرات،
في بلد أفريقي يعاني من الحروب الأهلية وضعف البنية الأساسية والخدمات والتعليم .
و ألونجي أكملت تدريبها على الطيران التجاري بالولايات المتحدة عام 2011، وذلك بدعم الحكومة فى جنوب
السودان.

وفي سن الـ 16 حاولت ألونجي تحقيق بعض من طموحها فى عالم الموضة في نيويورك ولندن، وتصبح عارضة
أزياء ، لكن طموحها لم يكتمل في هذا المجال .

و تخصصت ألونجي في إدارة الأعمال الدولية ،الحاصلة عليها من جامعة فلوريدا ميموريال، وحصلت على رخصة
الطيّار التجاري قبل أن تتحول إلى مجال الطيران.

و تمثل هذه الخطوة نموذجًا للفتيات اللائي يرغبن في العمل بهذا المجال، والذي يعتبر مجالا جديدًا عليهن في جنوب السودان وفي جميع القارة.

وكانت قد نشرت ألونجي على حسابها في
فيسبوك صورة لها وهى فى كابينة القيادة بشركة الطيران الأميركية (دلتا)، .

الجدير بالذكر أن ألونجي فى البداية عملت مع الطيران الأُثيوبي ومن ثم طيران “فلاي دبي” وكان ذلك بعد انهائها دراستها قبل سبع سنوات بمدرسة الطيران الأميركية.

وبحسب موقع “opinion ” و قالت إنها شعرت بالسعادة عندما حققت حلمها بأن
تطير في السماء.

وأضافت أن قيادة الطائرات كان حلما ولد معها منذ الطفولة، وتشكر والدها الذي بذل كل ما فى وسعه لكي يرى حملها النور.

وأعربت عن سعادتها لدعم أبناء شعب الجنوب ،الذين قاموا بمباركتها على ما أنجزته لتكون اول فتاة جنوبية تستطيع تحقيق حلمها .

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>