كتاب جديد يفند التطرف

 

ضمن خطتها لتنفيد الفكر المتطرف،والرد على أفكار الجماعات الظلامية  بسلسلة من الإصدارات تتناول العديد من القضايا المعاصرة ، أصدرت المنظمة العالمية لخريجي الازهر كتاباً جديداً بعنوان “واقع الخطاب الديني المعاصر” .

 

يتناول الكتاب عدداً من المحاور، فجاء البحث في محورين، المحور الأول: واقع الخطاب الديني   المعاصر، وقد جاء هذا المحور في ثلاث نقاط، الأولى: خطاب الانغلاق، وقراءة في بعض آثاره، والثانية: خطاب الانفلات، والانحراف، وأما الثالثة: خطاب الاتزان والوسطية، وهو خطاب الجمع بين العقل والنقل، المحورالثاني: مقاربة في الحّل، وهو يضم مفهوم الخطاب الديني، وضرورة التجديد، والمقاصد المقترحة في عصرنا للخطاب الديني، ووسائل التجديد.

 

أعد الكتاب الأستاذ الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الازهر الأسبق والمستشار العلمي للمنظمة ، وكتب المقدمة الدكتور محمد عبدالفضيل القوصى، عضو هيئة كبار العلماء ونائب رئيس مجلس إدارة المنظمة.

اقرأ أيضا