قلب تونس يطالب بتأجيل الجولة الثانية بعد الإفراج عن القروي

نبيل القروي

قلب تونس يطالب بتأجيل الجولة الثانية بعد الإفراج عن القروي

قام حزب قلب تونس الى تأجيل الانتخابات الرئاسية التونسية، المقرر عقدها فى 13 اكتوبر الجارى، وذلك بعد الافراج عن مرشحة نبيل القروي، نظرا لان مهلة 48 ساعة لن تكون كافية لإجراء حملته الانتخابية التى تنتهى فى الجمعة 11 اكتوبر الجارى.

وسوف يقوم القروي بتقديم طلب الى هيئة الانتخابات لتأجيل جولة الإعادة، وتعهد القروي في أول تعليق له عقب قرار الإفراج عنه، بعدم الدخول في تحالفات سياسية مع حركة النهضة الإسلامية.

كانت قرر القضاء التونسى الافراج عن المرشح الرئاسي نبيل القروي، والذى تم حبسه لاتهامه تبييض للأموال، وقضايا تهرب ضريبي، وذلك بعد بعد قبول طعن الذي قدمه محاموه القروي.

وطالبت هيئة الدفاع عن نبيل القروي، بضرورة الافراج عنه قبل يوم 13 اكتوبر الجارى، وهو يوم الاقتراع الذى قامت هيئة الانتخابات التونسية بتحديدة.

وقامت حملة المرشح نبيل القروى، بتنظيم حملة للافراج عنه تحمل اسم “تونس حرة”، من اجل المطالبة باطلاق سراح مرشحهم القروى.

الجدير بالذكر ان نبيل القروى تم اعتقاله يوم 23 اغسطس الماضى، ولم يتمكن من حضور حملتة الانتخابية فى الدور الاول، وكانت القضاء التونسى رفض الافراج عنه اكثر من مرة للقيام بحملتة الانتخابية فى جولة الاعادة.

موضوعات تهمك

نبيل القروي يقترب.. هل يحكم تونس من السجن؟ 

انهيار نداء تونس وصعود الدستورى الحر والشعب فى الانتخابات التونسية 

رفض الافراج عن نبيل القروي المرشح الرئاسي التونسي

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>