فلسطينية تجسد معاناة بلدها بأجمل اللوحات

رمال

فلسطينية تجسد معاناة بلدها بأجمل اللوحات

“رنا الرملاوي” فتاة فلسطينية البالغة من العمر 23 عاما، من منطقة تل الهوا بغزة لم تستسلم للظروف رغم الصعوبات التي واجهتها، وحاولت تنقل معاناة بلدها بأجمل اللوحات والمناظر الجميلة .

قالت الرملاوى احببت الألعاب الطينية منذ الصغر، وعندما كبرت وجدت نفسى اهوى التشكيل والنحت، لكننى لم اتلقى تعليم او تدريب من اى جهة، ولم استخدم مادة الصلصال فى النحت لتكلفتها الغالية، فلجأت الى النحت بالجبس، وبعدها توقف فترة، وفى يوم من الايام كانت الامطار تتساقط بشدة، والرمال مبللة وبدأت فى تشكيل نحتا عشوائيا بالرمال، وعندما شاهد والدى ذلك قاموا بتشجيعى على الاستمرار فى النحت على الرمال.

نرشح لك/النساء فى حلب من الحرملك الى مقهى خاصًّا بالسيدات

وبدأت فى تجسيد اى شئ يخطر فى بالى، وجسدت قصة اخى الذي كادت أن تقطع ساقه، وقمت بتجسيده وهو يحتضن طفلته فكانت أقرب للحقيقة، وكانت هذه البداية وبدأت اجسد كل ما يتعلق بالقضية الفلسطينية .

واضافت اتمنى ان اسافر الى الخارج، لدعم القضية الفلسطسنية، من خلال النحت على الرمال، واشارك الفنانين العالميين للاستفادة من خبراتهم، علاقتي مع الرمل تتمثل في تجسيد مشاعري وأحاسيسي الدفينة، بكل ما أملك من طاقات كامنة بداخلى
وكان حلمى ان اكمل دراستى فى الفنون، لكن الظروف حالت دون تحقيق حلمى، وبجانب النحت اهوى الرسم وابدع فيه ايضا.

اقرأ ايضا/ثري عربي يرهن زوجاته.. لماذا؟

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>