فضيحة يكشفها “فيس بوك” اسرائيل تلاعبت في انتخابات عدة دول افريقية

فضيحة يكشفها “فيس بوك” اسرائيل تلاعبت في انتخابات عدة دول افريقية

كشفت ادارة “الفيس بوك” ان شركة اسرائيلية كانت قد انشأت الالاف من الصفحات الوهمية بقصد التدخل والتلاعب في الانتخابات بعدة دول افريقية، وتأتي تونس ضمن تلك الدول التي تلاعبت الشركة الاسرائيلية بنتائج الانتخابات فيها لصالح كيانات موالية لأسرئيل، واكدت ادارة “الفيس بوك” انها قامت باغلاق تلك الصفحات.

حيث كشفت ادارة “الفيس بوك” في بيان لها امس الخميس، ان ملاك شركة “ارخميدس” الاسرائيلية وادارتها، كانوا قد قاموا بأنشاء تلك الحسابات والصفحات المزيفة، حيث اعلنوا علي تلك الصفحات انهم مواطنون محليون، واصحاب وسائل اخبارية محلية، قاموا من خلالها بنشر معلومات مغلوطة تهدف للاضرار بعدد من الشخصيات المترشحة واخري تهدف لخدمة شخصيات مترشحة اخري، بزعم انها معلومات مسربة عن هؤلاء الاشخاص.

كما كشفت ادارة”الفيس بوك” ان شركة ارخميدس الاسرائيلية، قد انفقت مايزيد عن 800 ألف دولار، علي ترويج تلك الاخبار من خلال صفحات يتابعها مايزيد عن ثلاثة ملايين متابع.

فضيحة جديدة في فيسبوك
فضيحة فيسبوك

كانت شبكة “CNN” الاخبارية الامريكية قد نشرت نقلا عن موقع تابع لشركة “ارخميدس” الاسرئيلية اكدت ان الشركة قد نجحت والفرق التابعة لها، في التأثير علي العديد من الحملات الانتخابية والسياسية بتلك الدول التي استهدفتها، وايضا في التأثير علي الحملات السياسية لعدة احزاب بعدد من دول العالم، واضاف الموقع التابع للشركة ان “ارخميدس” قد تم انشائها لتلك الاهداف مشيرا ان المجال التي تعمل فيه الشركة مجال نادر في اختصاصة حيث تعمل في مجال وسائل التواصل الاجتماعي والسوشيل ميديا.

جدير بالذكر ان الانتخابات الرئاسية الامريكية الاخيرة بين هيلاري كلنتون مرشحة الحزب الديمقراطي ودونالد ترامب، مرشح الحزب الجمهوري واررئيس الحالي للولايات المتحدة الامريكية، كانت قد شهدت عدة تدخلات من نفس ما تقوم به شركة “ارخميدس” حيث وجهت الاتهامات لتدخلالت روسيا في التلاعب بنتائج الانتخابات الامريكية، وعليه قامت لجنة التحقيق المعروفة اعلاميا بالجنة”مولر”.

اذا كنت ممن يهتمون بمتابعة مافيات الفساد والإفساد، وترغب بكشفها والمشاركة في مقاومتها والتخلص منها، فإننا ندعوك للاطلاع على مجموعة منتقاة من المواضيع التي ترتبط بهذه المافيات، ولذلك تم تخصيص قسما كاملا اسمه قسم فضيحة وأشرار وللوصول للرابط نرجو أن تضغط هنا