فضيحة جنسية جديدة في الدوري الإسباني

فضيحة جنسية جديدة في الدوري الإسباني تطال هذه المرة مدربا بعد أن كانت الفضيحة السابقة قد طالت حارس نادي ريال مدريد الإسباني تيبو كورتوا، حيث رفض الاعتراف بطفل أنجبه عن طريق علاقة ورفض كتابة الطفل باسمه على الرغم من تأكيد الأم على أنه والد الطفل.

الفضيحة هذه المرة على اسم مدرب نادي مالقة الذي يلعب في الدرجة الثانية من الليجا الإسبانية، فيكتور سانشيز ديل آمو، وهي لم تكن مثل الفضيحة الأخلاقية التي طالت حارس الريال الذي رفض الاعتراف بطفله، من عارضة الأزياء إلزا إيزاك البالغة من العمر 27 عاما والتي كانت تسكن في الشقة المقابلة له.

ووفقا لصحيفة ميرور فإن الحارس عندما كان في نادي تشيلسي كان يتلقى منها كل يوم الطرود والرسائل التي تتلقاهم عندما لا يكون بالبيت، وبحسب ما كشفت الصحيفة بدأ الحارس في النظر لها بشكل شهواني إلا أنها لم تتجاوب معه في البداية بسبب معرفتها بأن صديقته مارتا دومينيجز، حامل في طفل منه بالرغم من أنها متزوجة وأم، واعتاد الطرفين بعد استسلامها له على قضاء الليالي معا في فندق محل إقامة فريق تشيلسي الإنجليزي، مما أسفر عن الحمل، وبحسب الصحيفة فإن الحارس المدريدي طالبها بإجهاض الطفل إلا أنها رفضت خوفا على حياتها، فيما رد هو الأخر بعدم الاعتراف بالطفل.

فضيحة جنسية جديدة

وهو ما أثار ضجة في الدوري الإسباني وقلب الوضع الجماهيري للاعب، بينما تلقى الدوري ذاته صدمة مماثلة تماما، بعدما وقعت فضيحة جنسية للمدرب ديل آمو الذي سرب له مقطع جنسي مصور وهو عار تماما، على مواقع التواصل الاجتماعي.

والمقاطع تظهر الرجل وهو نصف عار من الاسفل ويقوم بتصوير نفسه في أوضاع مخلة بالآداب، وهو ما دفع إدارة النادي لإقالته اليوم.

وقالت الإدارة في بيان لها، أنه نظرا لصورة النادي التي تضررت جراء فضيحة المدرب سانشيز ديل آمو فإنه تم فسخ التعاقد معه بشكل غير ودي، بينما ادعى المدير الفني أنه تعرض لمحاولة مضايقة وابتزاز بسبب المقطع الجنسي المصور، حيث قد اعتقلت الشرطة الإسبانية أحد المشتبه بهم في نشر التسجيل المصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

فضيحة جنسية جديدة

وبحسب النادي فإن المدرب المؤقت سيرغي بيللكير سيتولى مسؤولية الفريق الفنية حتى يتم التعاقد مع مدرب آخر بدلا من ديل آمو.

ويذكر أن النادي الإسباني مالقا واحد من الأندية المشهورة في دوري الدرجة الثانية ويحتل المركز السادس عشر حاليا من أصل 22 فريقا.

كل فترة من السنة تظهر فضيحة جنسية جديدة لأحد الصانعين للرياضة في العالم، ولعل أبرزها في مصر فضيحة مرتضى منصور وفضيحة واقعة التحرش الخاصة بعمرو وردة وغيرها من الفضائح دون أن يجيب أحد على سؤال من يظبط ومن يربط؟!

موضوعات تهمك:

ريال مدريد يمنح زيدان قبلة حياة

فضيحة إماراتية تلهب حماس إسرائيل

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.