فضيحة جديدة ترامب مع قاصرات وليلة حمراء

فضيحة جديدة ترامب مع قاصرات وليلة حمراء

 

فضيحة جديدة تلاحق الرئيس الامريكى دونالد ترامب، بعد انتشار فيديو يرجع تاريخة الى 27 عام، ويظهر فية الرئيس الامريكى دونالد ترامب بصحبة الملياردير جيفري إبستين.

و الملياردير جيفري إبستين معروف ان له صلات وطيدة مع الرئيس الامريكى دونالد ترامب، والرئيس السابق بيل كلينتون، وان الملياردير جيفري إبستين له ممارسات جنسية عديدة كما يقوم بتسهيل ممارسة الدعارة والاتجار بالجنس.

وظهر فى الحفل الذى كان يقيمة ترامب الملياردير جيفري إبستين وهو برفقة صديقتة وقتها غيسلاين ماكسويل، فى نادى خاص يقوم بصيد الفتيات القاصرات، وكانت الفتيات القاصرات برفقة ترامب وصديقه.

وقال ترامب انه لم تجمعه يوما صداقه مع جيفري إبستين، ووقعت مشاجرة بينهما منذ مدة طويلة، جاء ذلك بعد اتهام جيفري إبستين بتهمة الاتجار فى البشر، بعد إلقاء القبض عليه في مطار نيوجيرسي، وخوفا من تورط البيت الابيض فى الاتجار الجنسي للقاصرات، وكان لترامب تصريحات سابقة عن إبستين نشرتها مجلة نيويورك عام 2002 قال فيها بإنه “رجلًا رائعًا” مؤكدا أنه عرفه منذ 15 عامًا. وجاءت نص كلمات ترامب عنه: إنه رجل ممتاز وممتع للغاية، كما يقال عنه إنه يحب النساء الجميلات الصغيرات بقدر ما أحبها أنا”.

وقامت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، بالكشف عن قضية الملياردير إيبستين، ومحاولة اعطاء الشهود رشوة مما ادى الى استقالة وزير العمل فى ادارة ترامب، وكانت الفضيحة الجنسية اطاحت بألكسندر أكوستا، وزير العمل الامريكي، ودعته الى ترك منصبة، وذلك بعد تورطة فى عقد صفة مع الملياردير إيبستين يقوم باستدراج القاصرات واغتصابهم.

ألكسندر أكوستا

كانت صحيفة “ميامي هيرالد”، كشفت عن فضيحة جنسية قام بها الملياردير جيفري إبشتاين، بحق قاصرات، وعقد صفقة قضائية مع ألكسندر أكوستا عندما كان يتولى منصب المدعي العام في ميامي عام 2008، وهذا ما جعل أكوستا فى فضيحة تطيح بمستقبلة العملى.

وبسبب هذه الصفقة نفد جيفري إبشتاين، من الاتهامات الموجهة اليه بالتحرش الجنسي بالقاصرات، كما قام بدفع مبالغ مالية للفتيات القاصرات، من اجل تصويرهن فى اوضاع جنسية مخلة بالاداب والقيام ببيع هذه الفيديوهات المصورة الى اشخاص اخرين.

وكان تم القبض على الملياردير جيفري إبشتاين، وتم حبسه لمدة 13 شهرا فقط ، وذلك بعد ابرام الصفة مع أكوستا بعدم محاكمتة على جرائمة، وفى الاسبوع الماضى تم اعتقال إبشتاين باتهامات مماثلة في نيويورك وتم اعتقال وزير العمل الامريكى إكوستا، وتقديم استقالتة وذلك بعد مطالب من المرشحون المحتملون في انتخابات الرئاسة المقبلة، وكبار المشرعين الديمقراطيين في الكونغرس.

كما قام رئيس الوزراء الاسبق إيهود باراك، انه سوف يرفع دعوى قضائية على صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، وذلك لنشرها صور وهو يدخل منزل جيفري إبشتاين عام 2016، فى نفس الوقت الذى دخل فيه المنزل عدد من الفتيات ، ويظهر باراك في الصورة وهو يخفي وجهه عند دخوله المنزل، وقالت الديلي ميل إنه كان يحاول إخفاء ملامحه. لكن بعد خروجه من المنزل وضع الوشاح على رأسه وكان بالإمكان رؤية وجهه، ما يضع هذه التأكيد موضع شك.

كما تم توجيه الاتهامات الى الملياردير جيفري إبشتاين، البالغ من العمر 66 عاما، بالتحرش الجنسي بالقاصرات والاتجار فى الرقيق الابيض، وقيامة باستدراج القاصرات واجبارهن على ممارسة الجنس معه وتصويرهم عاريا، وبيع المقاطع المصورة والصور الى اشخاص اخرين.

موضوعات تهمك

فضيحة ممارسة الجنس فى شوارع مدينة طنجة 

فضيحة اغتصاب السوريات فى سجون بشار الاسد

التعليقات مغلقة.