فشل اجتماع واشنطن بشأن سد النهضة

فشل اجتماع واشنطن بشأن سد النهضة

قالت تقارير صحفية، إن الاجتماع الذي استضافته واشنطن بشأن خلافات سد النهضة الإثيوبي، بين السودان، ومصر، وإثيوبيا، فشل في التوصل إلى اتفاق محدد.

واتفقت الأطراف المشاركة في الاجتماع في بيان مشترك، بمشاركة الولايات المتحدة، والبنك الدولي، على عقد اجتماع آخر في واشنطن أيضا يوم 9  ديسمبر المقبل.

وجدّد وزراء الدول الثلاث المعنية بالأزمة، في بيان الجمعة، التزامهم المشترك للوصول إلى اتفاقية شاملة، وتعاونية، ومرنة، ومستدامة، ومشتركة النفع، لملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، بالإضافة إلى تأسيس مسار واضح لتنفيذ الالتزام باتساق مع إعلان المبادئ الموقّع  العام 2015.

كما اتفقوا على عقد 4 اجتماعات فنية رسمية على مستوى وزراء الري بينهم، بدعم من البنك الدولي والولايات المتحدة الأمريكية، وحضورهما فيها بصفة المراقب.

واتفق الوزراء على إكمال الاتفاقية بحلول 15 يناير من العام المقبل 2020، وعقد اجتماعين في الولايات المتحدة يومي 9 ديسمبر،  و13 يناير، المقبلين، لتقويم ودعم التقدم المحرز.

وفي حال لم يتوصل الأطراف الثلاثة إلى اتفاقية في اجتماع 15 يناير 2020، فإنهم متفقون على اللجوء إلى المادة 10 من إعلان المبادئ العام 2015.

وتتخوف مصر من تأثير سلبي محتمل للسد الإثيوبي بما يؤدي إلى تقليل حصتها السنوية من مياه نهر النير،  بمقدار (55 مليار متر مكعب).

وعلى النقيض، تؤكد إثيوبيا، أن سد النهضة سيمثل نفعًا لها، خاصة فيما يتعلق بتوليد الطاقة، ودولن يمثل ضررًا على دولتي مصب النيل، مصر والسودان.

قد يهمك أيضا:

إثيوبيا تعلن تشغيل سد مائي بعد شهرين

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.