فرنسا: انتهاك إيران للاتفاق النووي ليس من مصلحتها

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان

فرنسا: انتهاك إيران للاتفاق النووي ليس من مصلحتها

خذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، اليوم الثلاثاء، إيران من عواقب انتهاكها الاتفاق النووي المبرم عام 2015 قائلا: ”سيكون خطأ جسيمًا“.

وأضاف لورديان في خطابه أمام أعضاء البرلمان الفرنسي: إن فرنسا وبريطانيا وألمانيا تسعى لأن تدرك طهران أن انتهاك الاتفاق النووي ليس من مصلحتها.

وأوضح قائلا: إن ”أي انتهاك من جانب إيران سيكون خطأ جسيمًا، وردًا سيئًا على الضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة“.

وتابع وزير الخارجية الفرنسي، إن “فرنسا وألمانيا وبريطانيا، تسعى جاهدة كي تدرك إيران أنه ليس من مصلحتها خرق التزاماتها في الاتفاق النووي، وأن الأوروبيين يعملون معًا لمنع تصعيد الأزمة“.

مواضيع قد تهمك: 

واشنطن تهاجم طهران مجددا بسبب «النووي»

إيران تلوح بالانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.