فتح تتهم حماس بتمرير “صفقة غزة” كبديل لـ “صفقة القرن”

انتقدت حركة “فتح” الفلسطينية اليوم السبت، حركة المقاومة الإسلامية حماس، بسبب ما سمته “المفاوضات الهزلية مع إسرائيل”.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية عن مصدر في المجلس الثوري للحركة، قوله أن إدارة ترامب بدلت صفقة القرن بصفقة غزة، بعد رفض رئيس السلطة الفلسطينية لها.

واتهم أسامة القواسمي المتحدث بإسم الحركة بسحب الوكالة، “حماس” برفض الصفقة إعلاميا وقبولها في الخفاء.

وقال القواسمي أن أمريكا وإسرائيل وضعتا الخطة وتسعى لفصل القطاع تماما وتمرير صفقة القرن من خلال حماس.

وأشار القواسمي إلى أن تلك الخطة لا تخدم سوى إسرائيل، بينما تقوم بتصفية القضية الفلسطينية.

وأكد القواسمي على ثقته بأهل قطاع غزة، مؤكدا رفضهم للإنسلاخ عن هويتهم الفلسطينية.

وتابع بأن الوحدة الوطنية هي الأساس، وأن العبث بمقدرات الشعب الفلسطيني يعد مقامرة يجب وقفها، بحسب تعبيره.

وأكد القواسمي قائلا بوجوب وقوف حماس إلى جانب “القيادة الفلسطينية”.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.