غزّة ومقاومتها في بؤرة الصراع الإقليمي

غزّة ومقاومتها في بؤرة الصراع الإقليمي

بعد استهداف الجهاد بإنذار كما تم تحييد لحركة حماس مع ذلك تم لومها لأن التهدئة مسؤوليتها!

الاستهداف للجهاد وقياداتها وقدراتها مبرمج، لكن الحركة استطاعت إطلاق مئات الصواريخ على غلاف غزة وتل أبيب.

ما تريده إسرائيل هو امتناع الفصائل كلها وتحديدا الجهاد عن مقاومة الاحتلال والتخلي عن الأسلحة والرضوخ للحصار القاتل.

غزة هي الموقع العربي الفلسطيني الوحيد الذي يخوض مقاومة مسلحة ضد الاحتلال، كما أن حصارها الإسرائيلي أصبح حصارا عربيا ودوليا.

أصبحت المقاومة حاليا مرفوضة أكثر بعدما تم اعتبار إيران هي راعيها الوحيد ما يدخل غزة وفصائلها في بؤرة الصراع الإقليمي الواسع.

* * *
بقلم | عبد الوهاب بدرخان

* عبد الوهاب بدرخان كاتب صحفي لبناني

المصدر| العرب القطرية

موضوعات تهمك:

“العرب يريدون إبادتنا”!

صفقة القرن والنمل الأبيض!

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.