تسجيل الدخول

علاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد

2019-01-17T07:00:33+02:00
2019-11-05T01:09:14+02:00
التجميلصحة
فريق التحرير ٢17 يناير 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
علاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد

خسارة الوزن الزائد تساعدك على تجنب الإصابة بالعديد من الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم والإصابة بمرض لسكري وانقطاع التنفس أثناء النوم وتصلب الشرايين نتيجة تراكم الدهون الضارة داخلها ، لكن أكثر ما يزعج الأشخاص التي تعاني من السمنة بعد خسارة الوزن هو مشكلة ترهلات الجلد التي تؤثر سلبيًا على مظهرهم ، وسنتعرف في هذا المقال على علاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد .

أسباب حدوث ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد 
يعد الجلد هو العضو الأكبر في جسم الإنسان ، ويعد حاجز طبيعي لصد أي أضرار يتعرض لها الجسم ، وتتكون الطبقة الوسطى من الجلد من مادة البروتين وهما الكولاجين والإيلاستين ، ويشكل الكولاجين 80% من تكوين الجلد وهو المسئول عن شد الجلد وقوته ، بينما الإيلاستين يعطي الجلد مرونة ويحافظ على مظهره الشبابي المشدود .

خلال زيادة الوزن والسمنة ، يحدث تمدد في طبقات الجلد خاصًة في منطقة البطن ، وعندما يحدث تمدد في الجلد لعدة أشهر مثل أثناء شهور الحمل أو سنوات متتالية بسبب زيادة الوزن والسمنة ، يحدث تلف لمادتي الكولاجين والإيلاستين ، وبالتالي يفقد الجلد مظهره المشدود القوي .

وبالتالي عند خسارة الوزن الزائد والتخلص من الدهون المتراكمة في أي منطقة مثل منطقة البطن ، يعجز الجلد عن الرجوع إلى وضعه الأولي وذلك لتلف الكولاجين المسئول عن شد الجلد وتلف الإيلاستين المسئول عن مرونة حركة الجلد .

عوامل تؤثر على مدى ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد 
 – فترة زيادة الوزن :
كلما زادت فترة زيادة وزن الشخص ، كلما زاد التلف الحاصل في الكولاجين والإيلاستين ، كلما زاد معدل ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد .

 – مقدار خسارة الوزن :
كلما زاد معدل خسارة الوزن كلما زاد وضوح ترهلات الجلد ، وتصل ترهلات الجلد إلى حد لا يحتمل ويشوه المنظر عندما يتعدى معدل خسارة الوزن عن 46 كيلو جرام عن الوزن الأصلي .

 – العمر :
كلما تقدم العمر ، كلما قلت مرونة الجلد وبالتالي كلما زاد معدل ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد  .

 – عوامل جينية :
تؤثر الجينات على مدى استجابة الجلد لخسارة الوزن .

 – التعرض لأشعة الشمس :
كلما زاد التعرض لأشعة الشمس ، كلما زاد التلف الحاصل في الكولاجين والإيلاستين وبالتالي كلما زاد ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد .

 – التدخين :
يسبب التدخين نقص إفراز الكولاجين والإيلاستين مما يقل من مرونة الجلد والبشرة فيزيد معدل ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد .

علاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد

 – ممارسة التمارين الرياضية :
ممارسة التمارين الرياضية تساعد على شد الجلد وبناء العضلات التي تعوض خسارة الدهون في بعض مناطق الجلد ، مما يقلل من المظهر المترهل للجلد ، ويجب ممارسة تمارين خاصة بعلاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن الزائد .

 – تناول الكولاجين :
استخدام مادة الكولاجين collagen hydrolysate يساعد على تعويض ما فقده الجسم من الكولاجين أثناء خسارة الوزن ، ويحظهر تأثير تناول الكولاجين بعد مرور 4 أسابيع متواصلة على استخدامه ، ويفضل الاستمرار في استعمال وتناول الكولاجين لمدة 12 أسبوع متواصل حتى يعطي نتائج مرضية .

 – التغذية السليمة :
تناول عناصر غذائية محددة يساعد في علاج ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن مثل :
1- البروتين : يحفز البروتين تكوين وإفرازو الجسم للكولاجين مما يساعد في شد الترهلات .
2- فيتامين c : يدخل ذلك الفيتامين في مراحل تكوين الكولاجين ، وبالتالي تناول اطكعمة غنية بذلك الفيتامينات يساعد في تكوين الكولاجين بصورة أكبر .
3- تناول أحماض دهنية أوميجا 3 :  أثبتت الدراسات أن الأحماض الدهنية تزيد من مرونة الجلد .

 – استخدام كريميات :
تتوفر كريمات طبية تحتوي على مادتي الكلواجين والإيلاستين ، مما يساعد في علاج ترهلات الجلد .

المصدر :
healthline.com

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة