زعيمة ميانمار أمام محكمة العدل الدولية

زعيمة ميانمار أمام محكمة العدل الدولية

وصلت زعيمة ميانمار أونج سان سوي كي، إلى لاهاي وذلك لزيارة محكمة العدل الدولية من أجل الدفاع عن حكومتها التي تتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وعمليات إبادة جماعية بحق الروهينغا الاقلية المسلمة في البلاد.

ووصلت الحائزة على جائزة نوبل إلى مقر محكمة العدل الدولية من أجل مواجهة اتهامات لبلاده بالجرائم المذكورة وذلك للدفاع عن بلادها ضدها.

وقالت وكالة رويترز للأنباء أن سان سوي كي ظهرت وهي تبتسم عند وصولها مطار العاصمة ناييبيداو وبرفقتها عدد من المسؤولين وذلك بعد تلقيها دعما من خلال تظاهرات لأنصارها أمس الجمعة بحسب الوكالة ذاتها.

وتقول تقارير أنه من المنتظر تنظيم مظاهرات خلال الأسبوع وتعقد جلسات المحكمة بدءا من يوم العاشر من ديسمبر الحالي ويستمر حتى الثاني عشر من ديسمبر.

وقال أحد منظمي التظاهرات بحسب ما نقلت وكالة رويترز أنه يؤمن بالزعيمة سو ويحبها، زاعما أنه على العالم معرفة الحقيقة مشيرا إلى أنهم يعانون بسبب الأخبار الكاذبة على حد زعمه.

يذكر أن الروهينغا الأقلية المسلمة تعرضت لحملات وحشية من القتل الجماعي التي ارتقت لكونها عمليات إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية.

وقالت تقارير أن آلاف الروهينغا قتلوا وهجروا من مناطقهم في إقليم أراكان بواسطة القوات الحكومية، فيما أكدت منظمات حقوقية ودولية مسؤولية زعيمة ميانمار السياسية والأدبية عن تلك الجرائم.

موضوعات تهمك:

السلطات الهندية تعتقل 6 من الروهينغا

نهج جديد من قمع ميانمار ضد الروهينغا

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.