ريهام سعيد تعلن اعتزالها العمل الإعلامي و تعتذر لمرضى السمنة

ريهام سعيد

ريهام سعيد تعلن اعتزالها العمل الإعلامي و تعتذر لمرضى السمنة

اعلنت الاعلامية المصرية، ريهام سعيد عن اعتزالها الاعلام والفن نهائيا، جاء ذلك بعد الهجوم الذى تعرضت له، بعد اهانتها السيدات مرضى السمنة من خلال برنامج”صبايا” التى تقدمة ريهام على قناة الحياة الفضائية.

واصدر مجلس نقابة الإعلاميين المصريين، قرار بايقاف ريهلم سعيد عن العمل الاعلامى، وعدم ظهورها فى اى وسيلة اعلامية اخرى، كما قام مجلس إدارة شبكة تلفزيون الحياة بايقاف الاعلامية ريهام سعيد عن العمل نهائيا، وذلك بعد الأزمة التي أحدثتها في برنامجها عندما انتقدت أصحاب الوزن الزائد.

ونشرت ريهام سعيد على حسابها على موقع التواصل”انستجرام”، وقالت انها لم تقصد الاهانة لمرضى السمنة، وبعض النشطاء والصحفيين نقلوا كلامها بطريقة خاطئة.

قرار ايقاف ريهام سعيد

وأضافت: ”اعتذاري هدفه ليس العودة للمكان الذي كنت أعمل لديه، أنا لن أعود للعمل الإعلامي أو الفني مرة خرى، سأبتعد تمامًا عن تلك المهنة؛ بسبب الضغوط التي أتعرض لها“، وسوف اتفرغ لرعاية اولادى واكدت انها لم تتربح من عملها الذى مارستة لمدة 16عاما.

الجدير بالذكر ان ريهام سعيد قد اهانت السيدات السمينات، والتى تكون مريضة سمنة، وقالت ان السيدة التى تكون سمينة تكون بمثابة عبء على اهلها واسرتها، وتعتبر ميتة وتشوه منظر المجتمع، و تابعت “يعني وانتي ماشية كده بالإسدال ولا بالجلابية ومش قادرة تمشي، وبتعرجي عشان ركبك وجعاكي وبتبقي عرقانة عشان عندك كمية السموم غير طبيعية، كده انتى فقدتي كل أنوثتك وضحكتك.. فقدتي كل حاجة حلوة فيكى”، وطالبت جميع مرضى السمنة بضرورة اتخاذ قرار فوري بتغيير ذلك المنظر البشع.

موضوعات تهمك

ريهام سعيد تعود للعمل بنصف أنف وبدون أذن

الاعلامية ريهام سعيد .ورد فعلها على خبر وفاتها

وقف برنامج “صبايا” وريهام سعيد لاهانتها للسيدات السمينات