روسيا لم تتفق مع تركيا على عملية نبع السلام

روسيا لم تتفق مع تركيا على عملية نبع السلام

زعم مبعوث روسيا الخاص بسوريا ألكسندر لافرنتييف، أن العملية العسكرية التركية شمالي شرقي سوريا قد يمكنها أن تخل بالتوازن الديني في المنطقة.

وقال المبعوث الروسي أن عملية تركيا في شمال سوريا غير مقبولة في سوريا، حيث لم تؤيد موسكو ذلك.

يأتي ذلك بالرغم من انسحاب القوات الروسية لصالح القوات التركية، وتحذير بوتين الدائم لتركيا من تسرب العناصر الإرهابية.

من جهته أكد المبعوث الروسي ان العملية العسكرية التركية لم يتم الاتفاق عليها بين تركيا وروسيا، مشيرا إلى أن روسيا طالبت تركيا بضبط النفس، مضيفا “نعتقد أن العمل العسكري في سوريا شئ غير مقبول”.

وتابع يجب تأمين الحدود السورية من خلال القوات النظامية التابعة لبشار الأسد على حد قوله.

وواصل الزعم بأن العملية يمكنها الإخلال بالتوازن الديني في المنطقة، كما أن محاولة إسكان أشخاص لم يعيشوا هناك سيؤدي إلى عدم الرضا لدى السكان الأصليين.

وكان الرئيس التركي قد رد على تلك الحجج، مؤكدا أنها كذب وافتراء وادعاء على تركيا، مؤكدا على أن العملية تسعى لتحقيق الاستقرار ولا تستهدف الأكراد أو غيرهم من المدنيين بينما تستهدف فقط الإرهابيين.

موضوعات تهمك:

تركيا تهدد نظام الأسد إذا تدخل شمال سوريا

أردوغان يهاجم الجامعة العربية

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.