رغم الحصار.. 100 ألف فلسطيني يؤدون صلاة العيد بالأقصى

أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين، اليوم الثلاثاء، صلاة عيد الأضحى المبارك في المسجد الأقصى، وذلك رغم الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي على أبواب البلدة القديمة والأقصى ومحيطهما.

وقال مسئول الإعلام في الأوقاف الإسلامية “فراس الدبس” إن أعداد المصلين بلغت نحو 100 ألف مصلي، جاءوا من مدينة القدس ومحيطها، ومن الداخل الفلسطيني، وبعض الأقطار العربية والإسلامية.

وأكد الشيخ محمد حسين مفتي فلسطين، وخطيب المسجد الأقصى، خلال خطبة العيد، على تصميم المقدسيين والمرابطين على الدفاع عن مسجدهم أمام محاولات الاحتلال ومستوطنيه لتهويده.

وندد خطيب الأقصى، بسماح حكومة الاحتلال وعلى رأسها بنيامين نتنياهو، لأعضاء متطرفين من اليمين في الكنيست الإسرائيلي، باستباحة المسجد الأقصى.

وبعد الانتهاء من صلاة العيد، شهدت باحات المسجد مهرجانات للأطفال، وقدمت بعض العروض الفنية وتوزيع الهدايا، وسط فرحة عارمة بأجواء العيد.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.