رانيا يوسف الولية تتدخل فى الشؤون السعودية

رانيا يوسف الولية تتدخل فى شئون السعودية

رانيا يوسف الولية :  تدخلت فيما لايعنيها فسمعت مالايرضيها ارادت ان تفتى “فيها” وتقوم بدور زعيمة بعد عزومتها على الوليمة .

وشر اشر البلية انها تلك البنية، لاتفرق بين الولاية والولية، فالولية الهمجية بنت ام على احمد سعدية.

ارادت ان تتزعم القضية، وتصرح وتطالب وتغرد وتناوب، ظنا منها انهم سيفرحون، وعلى رؤسهم لها سيحملون.

ولتغريدتها سيغردون، ويهللون ويباركون، لكنهم اخلفوا لديها الظنون وقالوا لها من تكون ، قالوا انها الولية صاحبة الفساتين اللولبيه .

والملابس المبتلية والتصريحات الاباحية، ارادت ان تتزعم القضية .

اهل السعودية الابية يتحفونها بالشتائم الخليجية:

 

رانيا يوسف بعد خروجها من النيابة تنشر صورها بالمايوة

لكن اهل السعودية، اتحفوها بالشتائم ، وصنفوها ضمن البهائم، واوبخوها، واسخموها ، بالطين والقطران، ومن السب والقذاف الوان والوان، ومن التوبيخ مابلغ العنان، انها ” جات رجليها ماجات رجليها” ودخلت الى حلبة الصراع بدون داع، فافردوا لها الف الف شراع واجلسوها فوق …..”

حسرة عليها ياحسرة عليها:

 

فراحت ترقص وتقول .. حسرة عليها ياحسرة عليها” داخت من وبال حرفهم وشاخت ولاتستطيع ردهم وباخت فلا تفهم عرفهم.

عن اى ولاية تتحدثين ، وانت سمعتك فى الطين، وفى الوحل والقطران والغسلين، من انت ياعارية الابدان .

حتى تتدخلين فى شئون البلدان، وتتزعمين مشايخ العربان، انهم لن يتركونك ، لكنهم سيكبلونك.

وبالهباب يهببونك، وبالبوتامين سيغسلونك، فهم لايتدخلون فى شؤنك، برغم عريك ومجونك، ورغم رخصك يتركونك،.

وانت يامسكينة لاتعلمين، ان للبلاد ملوكها واسيادها:

لكنك قد بدأت تتدخلين فيما لايعنيك تصرحين ، وانت يامسكينة لاتعلمين، ان للبلاد ملوكها واسيادها، ولها قوانينها وعتادها ، ولها حراسها واوتادها ، وحدودها الغير معتادة، ان يتخطاها السافلين، ويتولاها المنبطحين ، اهل الخزى والعرى الهابطين الى اسفل سافلين ، فلتذهبين الى الجحيم ، مع صديقك الرجيم ، لكن قبل رحيلك تعلمين ان بنات السعودية لايقبلون لوصايك كلها رافضين، ولرجمك فى ميدان عام قادرين وقادرين وقادرين، فسيجعلونك عبرة للمعتبرين .

 

قد يعجبك أيضا:

رانيا يوسف تطالب بـ اسقاط الولاية عن المرأة السعودية و السعوديون يردون عليها

شيماء عقيد تغنى مع رانيا يوسف بعيد عنك

بعد خناقة الاستحمام رانيا يوسف ترد ب بلوك  على مغازلة اللاعب ابراهيم سعيد

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.