حين يأتي التهديد لإيران و«هلالها» من الداخل

حين يأتي التهديد لإيران و«هلالها» من الداخل

هذا المحور ونفوذه الإقليمي يأتيه التهديد الأكبر من داخله ومن تحت جلده، وهو الأمر الذي لم يحتسب له.

أزمة البنزين توفر الفرصة لخصوم النظام الإيراني بالداخل والخارج لاستثمارها من أجل تصفية الحسابات وتسوية الخلافات.

لا يعلم كيف يمكن أن تنتهي الأزمة في إيران وكيف ستؤول أحداث لبنان والعراق ولكن إيران وحلفاءها وهلالها ليسوا بأحسن أحوالهم.

* * *

بقلم | عريب الرنتاوي

* عريب الرنتاوي كاتب صحفي أردني

المصدر| الدستور الأردنية

موضوعات تهمك:

عندما ينهى مقتدى الصدر عن لعب كرة القدم

عن بعض ما يواجه الانتفاضة اللبنانية من تحديات

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.