حزب البشير يعلق على الأوضاع في السودان

حزب البشير يعلق على الأوضاع في السودان

علق الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي الحاكم في عهد نظام عمر البشير، على الأوضاع السياسية في السودان في الوقت الراهن.

وقال علي الحاج في مؤتمر صحفي، نقلت عنه وكالات أنباء، أن الحزب طالب البشير بالرحيل قبل الانقلاب العسكري ضده، كما وقف لعملية فض الاعتصام بشكل قوي، موضحا أن البشير كان يهرب من المراوغة.

وأضاف الحاج، أنه يتوجب تقليص سلطات المجلس العسكري في البلاد، مؤكدا على أن الاعتصامات هي الضمانة الوحيدة للحفاظ على الأمر من التسلط الكامل.

وأوضح الحاج، أن المدة الانتقالية التي حدده المجلس العسكري طويلة جدا، مطالبا بتقصيرها لعام واحد فقط بدلا من مدة العامين المفروضة.

وطالب الحاج أيضا بلجنة رقابية لمتابعة عمل المجلس العسكري، مؤكدا على أن الشعب هو الضمانة الحقيقية لتداول السلطة.

وكان عوض بن عوف وزير الدفاع السابق، قد أعلن الانقلاب العسكري على البشير قبل أن يتنحى عن رئاسة المجلس العسكري المشكلة لحكم البلاد، وتعيين عبدالفتاح برهان خلفا له.

ويطالب المحتجون بإزاحة نظام البشير بشكل كامل بما فيهم رموز النظام العسكرية والأمنية وتسليم السلطة لحكومة مدنية انتقالية.

موضوعات تهمك:

فض جزئي لاعتصام السودانيين

صفقة القرن تقضي على الدولة الفلسطينية

وزير الاعلام السوداني يهرب في مواسير الصرف الصحي

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.