جنود روس يقتلون الشاب السوري حمادي البوطه ويمثلون بجثته

حمادي البوطه

جنود روس يقتلون الشاب السوري حمادي البوطه ويمثلون بجثته

قام موقع التواصل الروسي في كي، بنشر مقطع فيديو يوثق جريمة قتل شاب سوري، قتله جنود روس ولم يكتفوا بذلك، لكنهم مثلوا بجثته قبل حرقها وتم نشر الفيديو على موقع التواصل الروسي.

والجنود الروس يتبعون مرتزقة فاغنر، وكانوا يعذبون الشاب السوري حمادي البوطه، وهو من بلدة الخريطة بريف دير الزور، وكان تم اعتقاله فى العام الماضى، اثناء عودة حمادي البوطه من لبنان، وتسليمه للجنود الروس قرب حقل “الشاعر” النفطي بريف تدمر.

كان حمادي البوطه، هاربًا من التجنيد الإجباري، وقامت قوات النظام اعتقلت حمادي البوطة، أثناء عودته من لبنان، وبعد انتشار فيديو تعذيبه فى العام الماضي، تعرف ذووه عليه، وبعد ذلك شاهدوا فيديو تعذيبه وقتله بطريقة وحشية.

وظهر الشاب السوري حمادي البوطه، فى الفيديو وهو مقيد اليدين، ومعلق من قدميه، وقام الجنود الروس بقطع رأس الشاب، ثم سكبوا البنزين عليه و اضرموا النار فى جثته.

موضوعات تهمك

جريمة بشعة.. فلبينى يقطع ابن أخيه بالمنشار وهو نائم‎ 

النظام السوري يتلكأ وواشنطن تريد “قطع رأسه” سياسيا 

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.