بأمر إيران.. توافق سياسي عراقي على عبدالمهدي

بأمر إيران.. توافق سياسي عراقي على عبدالمهدي

كشفت تقارير صحفية، اليوم السبت، عن توافق القوى السياسية الرئيسية في العراق على الإبقاء على رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي على رأس السلطة الحالية في الحكم، وذلك وفق توجيهات إيرانية.

وأوضحت التقارير أن الاتفاق بين الأطراف المعنية بما فيهم تحالفي سائرون والحكمة جاء بعد لقاء بقائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني مع مقتدى الصدر ومحمد رضا السيسيتاني.

وأشارت وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن هذا اللقاء تم الاتفاق فيه على الإبقاء على عبدالمهدي في منصبه.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية في تقرير لها أن التوافق كان على إجراء إصلاحات في ملف مكافحة الفساد وتعديلات دستورية ووزارية كشريطة للبقاء في موقعه.

وأضافت نقلا عن كوادر في أحزاب سياسية مشاركة في اجتماع التفاوضات، حيث أن الاتفاق بين الأطراف السياسية في العراق شمل دعم الحكومة في إنهاء الاحتجاجات بكل الوسائل المتاحة.

وبحسب مصادر الوكالة فإن طرف وحيد رفض الاتفاق هو تحالف النصر بقيادة رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي، الذي يؤكد أن الحل الوحيد هو إقالة حكومة عبدالمهدي.

موضوعات تهمك:

رئيس الحكومة العراقية يتوعد المتظاهرين

الاحتجاجات العراقية واللبنانية: الفساد الانتقائي!

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.