قرار سوداني بشأن تسليم البشير للمحكمة الجنائية الدولية

البشير

قرار سوداني بشأن تسليم البشير للمحكمة الجنائية الدولية

أعلن المجلس العسكري في السودان، قراره بشأن تسليم الرئيس المعزول عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية، بعد مطالبتها بتسليمه لها.

ونلقت صحيفة الانتباهة السودانية عن رئيس اللجنة الفئوية والاجتماعية في المجلس صلاح عبدالخالق، قوله أنه سيتم محاكمة البشير على كافة التهم التي ارتكبها بما فيها التهم التي توجهها له المحكمة الجنائية الدولية.

وأشار عبدالخالق، إلى أنه لن يسمح بمحاكمة أي سوداني خارج البلاد.

ولفت إلى أنه ستتم محاكمة البشير في جلسات منقولة على الهواء مباشرة، وذلك في العاصمة السودانية الخرطوم.

وأوضح صلاح عبدالخالق، أن مدعي المحكمة الجنائية طالب المجلس العسكري بتقديم البشير إلى المحاكمة دوليا، أو محاكمته داخل البلاد، إلا أن المجلس فضل محاكمته في الداخل.

ولفت عضو المجلس العسكري السوداني وفق المصدر ذاته إلى أن عمر البشير ستتم محاكمته على كافة جرائمه في دارفور، مشيرا إلى أن القضاء السوداني قادر على ذلك.

وأكد على أن القضاء يتمتع بالنزاهة والاستقلال التام، لافتا إلى أن قضاة أوروبا ليسوا أفضل من القضاة السودانيين علما وأخلاقا.

وأوضح أنه لا أحد أحرص من سلطاتهم على حقوق السودانيين.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت في عامي 2009 و2010 مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني وقتها عمر البشير، بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في دارفور، وذلك خلال الحرب الأهلية خلال خمسة سنوات بين 2003 و2008.

ويخضع البشير للسجن في سجن مشدد في العاصمة الخرطوم، وذلك من بعد عزله من السلطة من قبل المجلس العسكري الحالي.

واستغل المجلس العسكري الاحتجاجات ضد البشير ليقوم بعزله ويستولي على السلطة في البلاد.

ويتهم البشير بقتل المتظاهرين وفساد مالي وإداري على إثر العثور على مبالغ مالية هائلة في بيته عند اعتقاله.

موضوعات تهمك:

أول ظهور للبشير بملابس السجن.. صورة

المجلس العسكري: قطعنا الإنترنت لأنه يضر أمن السودان

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.