تركيا تتوعد بالثأر بعد مقتل نائب قنصليتها في أربيل

تركيا تتوعد بالثأر بعد مقتل نائب قنصليتها في أربيل

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين، اليوم الأربعاء، أن بلاده لن تصمت عن الحادثة التي أدت إلى مقتل نائب قنصليتها العامة في مطعم بمدينة أربيل بإقليم كردستان العراق، متوعدا بالرد المناسب.

وكتب كالين في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “سنقوم بالرد المناسب على منفذي هذا الهجوم الجبان”، لكن دون تحديد من يقف وراء الهجوم.

وأعلنت وزارة الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، مقتل “موظف” في قنصليتها في أربيل كبرى مدن إقليم كردستان العراق، في هجوم مسلح، موضحة أنه قتل نتيجة هجوم وقع أمام القنصلية.

من جانبها، أدانت قوات الأمن الداخلي في إقليم “الأسايش”، الهجوم الذي أودى بحياة دبلوماسي تركي ومعه شخص مدني وإصابة شخص آخر، مؤكدة أن حكومة إقليم كردستان بدأت تحقيقا شاملا في الحادث لمعرفة مرتكبيه.

مواضيع قد تهمك:

مقتل نائب القنصل العام التركي ودبلوماسيين اخرين بعد إطلاق نار في إربيل

تركيا تطمئن حلفاءها الغربيين تجاه “إس – 400”

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.