ترامب يوافق على توسيع المهمة العسكرية شرق سوريا

دونالد ترامب

ترامب يوافق على توسيع المهمة العسكرية شرق سوريا

قالت تقارير أمريكية اليوم الأربعاء، إن الرئيس دونالد ترامب، وافق على توسيع المهمة العسكرية للقوات الأمريكية في شرق سوريا، لحماية حقول النفط هناك.
وتعمل القوات الأمريكية على حماية مساحة كبيرة من الأراضي التي يسيطر عليها المقاتلون الأكراد السوريون والتي تمتد على بعد حوالى 90 ميلا من دير الزور إلى الحسكة، وذلك بحسب الخطة الجديدة.
وأثارت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، عددا من الأسئلة حول هذه الخطوة وهل من شأنها أن يكون الجيش الأمريكى بوسعه ضرب القوات السورية أو الروسية أو غيرها في حالة وجود تهديد لحقول النفط.

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس الأمريكي، عن اتخاذ قرارا هاما لتأمين النفط في سوريا بشكل كامل، ووصل تأكيده إلى حد اعتبار واشنطن هي المسئولة الأولى عن حماية النفط في هذا البلد، خاصة بعد الغزو التركي على قوات سوريا الديمقراطية شمال شرق سوريا والتي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري.

قد يهمك أيضا:

ترامب يشيد بـ«المنطقة الآمنة» شمال سوريا

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.