ترامب يمنح الأسد وحزب الله هدية

ترامب يمنح الأسد وحزب الله هدية

كشفت صحيفة أمريكية، عن الدور الذي يلعبه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لدعم استمرار شعارات نظام بشار الأسد، ومليشيات حزب الله اللبناني.

وقال تقرير لصحيفة واشنطن بوست، تعليقا على الاعتراف الأمريكي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل، أنه يعد خطأ كبيرا ارتكبه ترامب.

وأضاف التقرير، أن ترامب، أخطأ باعترافه بأن الجولان المحتل يتبع الاحتلال الإسرائيلي، حيث قدم بذلك هدية لحزب الله ورئيس النظام السوري بشار الأسد.

وجاء في التقرير أن بشار الأسد وحزب الله اللبناني سيستغلان الأمر للترويج لكونهم مقاومين للاحتلال الإسرائيلي.

ولفت التقرير إلى أن ترامب ارتكب أكبر خطأ يتحدى من خلاله مرتكزات النظام العالمي فيما بعد 1945.

وعلى العادة يستغل نظام الأسد وحزب الله خطاب المقاومة لتبرير جرائمهم تجاه الأبرياء في سوريا.

كما تستغل إيران القضية الفلسطينية لتوسعها داخل الأراضي العربية في الشرق الأوسط.

يذكر أن ترامب قد أعلن اعترافه بسيادة الاحتلال الصهيوني على أراضي الجولان المحتلة، التابعة لسوريا، وتحتلها إسرائيل منذ نكسة عام 1967.

موضوعات تهمك:

خفايا المجزرة الطائفية في نيوزيلندا هل هو حادث أم هجوم أم مجزرة؟

مجزرة المسجدين.. الغرب وتحدي الإرهاب اليميني

مارك زوكربيرج يعيش أيام مرعبة

تحريض على انقلاب عسكري في الجزائر

خفايا الحملة الصليببية لترامب

حريق في قصر الرئاسة السوداني

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.