تأجيل تسليم مسودة اتفاق الخرطوم إلى الخميس 

تأجيل تسليم مسودة اتفاق الخرطوم إلى الخميس

أعلن الوسيطان الإفريقيان في السودان، اليوم الأربعاء، تأجيل  تسليم مسودة الاتفاق الذي تم بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير في العاصمة الخرطوم، إلى يوم الخميس ”لأسباب فنية“.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الوسيط الإفريقي محمد الحسن ولد لبات والوسيط الإثيوبي محمود درير، اليوم.

ولم توضح التصريحات ما هي الأسباب الفنية، التي تسببت في تأجيل تسليم مسودة اتفاق الخرطوم والذي كان مقرر تسليمه مساء اليوم الأربعاء لطرفي الاتفاق.

وأعلن المجلس العسكري على لسان الناطق باسمه، شمس الدين الكباشي، أمس الثلاثاء، عن ”اكتمال صياغة مسودة الاتفاق“ التي سيوقعها مع قوى إعلان الحرية والتغيير وتسليمها للأطراف، ”وبعدها ستكون جاهزة للتوقيع عقب المراجعة وإعلان موعد التوقيع النهائي“.

وفجر يوم 5 يوليو الجاري، توصل كلا من المجلس العسكري وقوى التغيير، إلى اتفاق لتقاسم السلطة خلال فترة انتقالية تقود إلى انتخابات خلال ثلاث سنوات“.

ويتضمن الاتفاق، تشكيل مجلس سيادي مكون من 5 عسكريين و5 مدنيين، وعضو آخر يتوافق عليه الطرفين، لقيادة البلاد خلال المرحلة الانتقالية لمدة 3 سنوات أو تزيد قليلًا.

مواضيع قد تهمك: 

«العسكري السوداني» يؤكد التزامه بالاتفاق مع قوى المعارضة

ترحيب عربي باتفاق المجلس العسكري وقوى التغيير بالسودان

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>