بابا الفاتيكان يرفض تولية رجال متزوجين منصب كاهن

قرر بابا الفاتيكان فرنسيس الاول، اليوم الأربعاء عدم السماح للرجال المتزوجين ليصبحوا كهنة وذلك في منطقة الأمازون، في وقت كان سيعد فيه استثناءا خاصا بقاعدة عزوبية الكهنة.

وكان أساقفة منطقة الأمازون قد اقترحوا في شهر أكتوبر الماضي السماح بترسيم رجال متزوجن فقط في منطقتهم من أجل التصدي للنقص الكبير في الكهنة في تلك المناطق بمنطقة الغابات المطيرة.

وفي وثيقة رسمية أصدرها بابا الفاتيكان فرنسيس فقد أكد استبعاد الرجال المتزوجون عن منصب الكاهن بينما استبعد السماح لغير الكهنة بمنح أسرار القربان المقدس أو تلقي الاعترافات.

وفي الوثيقة التي تضم بنودا أخرى بلغت 111 بندا متعلق بقضايا مختلفة داخل الكنيسة، من بينها تغيير المناخ وحقوق الأقليات والعدالة الاجتماعية على حد ما ذكر في المرسوم.

ورفض البابا منح النساء في الكنيسة أدوار أكبر وذلك خوفا من رجال الدين المتشددين داخل الكنيسة الذين يعتبرونه ليبراليا، الأمر الذي خيب آمال من يرغبون في دور أكبر للنساء في الكنيسة.

وأكد البابا معارضته لتولي النساء مناصب كاهنات بينما عن تولي رجال متزوجون مناصب الكهنة في الأمازون قال البابا أنه هناك مشكلة يجب الاهتمام بها ويجب على الكنيسة أن توجه رد محدد وشجاع، معتبرا أن الرد يعد شجاعا ومحددا، لكنه لم يذكر الحل للمشكلة.

موضوعات تهمك:

الفاتيكان يرفض دعم الولايات المتحدة للاستيطان الصهيوني

الفاتيكان يرفع السرية عن قضايا الاعتداءات السرية في الكنيسة