تسجيل الدخول

الهويات ليست ساكنة

محمود زين الدين7 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
الهويات ليست ساكنة

الهويات ليست ساكنة

تعد الهوية القومية والثقافة أمر ضروري في حالات عديدة حيث تعد أداة للمقاومة المشروعة والمهمة من أجل مواجهة التحديات الماثلة.

ماذا يمكن أن يحدث لو أن الفلسطينيين تركوا هويتهم الوطنية التي تستهدفها قوى عالمية بقيادة رأس الحربة إسرائيل، وأداروا لها ظهورهم؟!

يجب علينا إدراك الهوية وكونها ليست ثابتة حيث أنها في سكونها تجمع كل مبررات الردة إلى الخلف الذي رأيناه في أفظع صوره وأبشعها.

لا يمكن نفي الهوية بمرور الزمن من خلال مؤثرات الحداثة سواء كانت آتية من الغرب أو آتية من الشرق أو حتى من ديناميات داخلية لتطور الوطن الحضارية.

* * *

بقلم: د. حسن مدن

الهويات ليست ساكنة
  • المصدر: الخليج أون لاين
  • حسن مدن: كاتب صحفي بحريني

موضوعات تهمك:

صفقة القرن وأوهام ترامب الفاشلة

تمارين ذهنية من وحي الاستعصاء الفلسطيني

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة