الناتو يحذر روسيا من مشكلة كبيرة

أمين عام حلف الناتو - أرشيفية

الناتو يحذر روسيا من مشكلة كبيرة

أعلن حلف شمال الأطلسي العسكري “الناتو”، أن الحلف سيمنح روسيا فرصة من أجل إعادة الالتزام في معاهدة الصواريخ النووية متوسطة المدى.

جاء ذلك بحسب ما قال أمين عام الحلف ينس ستولتنبرغ، وفق وكالات أنباء، اليوم السبت.

وقالت الوكالات أن أمين عام الناتو حذر روسيا من عدم التقيد بالمعاهدة، التي قد تؤدي إلى مشاكل كبيرة، ودعاها للقيام بمراجعة نفسها.

وأضاف أمين الناتو أن المعاهدة مهددة بالسقوط.

وتتبادل كل من موسكو وواشنطن الإتهامات حول، نية كل منهما إزاء المعاهدة المبرمة بينهم إبان سقوط الإتحاد السوفيتي ونهاية الحرب الباردة في تسعينيات القرن الماضي.

وتقول الولايات المتحدة أن روسيا لا تلتزم بالمعاهدة، مهددة روسيا بالخروج من المعاهدة.

فيما ترد روسيا أن الولايات المتحدة تجعل من اتهاماتها لروسيا ذريعة من أجل الخروج من المعاهدة، لتقوم بنشر صواريخ متوسطة المدى في دول أوروبية.

وهددت روسيا مرارا الولايات المتحدة من الإقدام على خطوة مثل تلك، حيث ستكون الصواريخ الأمريكية في مرمى هدف القوات الروسية.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.