اللجنة الأولمبية المصرية تصدر بيانًا رسميا حول أزمة إيقاف رفع الأثقال

اللجنة الأولمبية المصرية تصدر بيانًا رسميا حول أزمة إيقاف رفع الأثقال

بعدما اوقف الاتحاد الدولي لرفع الاثقال اللاعبين المصريين عامين , واستبعادهم من بطولة العالم، التي تُقام في تايلاند , بسبب ثبوت تناولهم المنشطات , أصدرت اللجنة الأولمبية المصرية اليوم الأربعاء 18 سبتمبر 2019  بيانًا رسميًا للرد على قرار الاتحاد الدولي لرفع .

بيان اللجنة الاولمبية المصرية جاء فيه ، بعد  القرار ال صادر من اللجنة المستقلة للعقوبات بالاتحاد الدولي لرفع الأثقال، يوقف رفع الأثقال المصري لمدة سنتين عن المشاركة بالمسابقات الدولية، وأنشطة الاتحاد الدولي للعبة وجميع اللاعبين والإداريين والفنيين المنتمين للاتحاد المصري , قامت المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات (النادو) بسحب 37 عينة من معسكر الإعداد للاعبي رفع الأثقال المصري المقام حالياً بمحافظة الفيوم  , وتم إرسال هذه العينات للتحليل لأحد المعامل الدولية المعتمدة من المنظمة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) ببرشلونة، وجاءت نتيجة التحليل لتشير إلى أن 35 عينة سلبية، وعينتين إيجابية .

وأشار البيان إلى أنَّ “القرار خالف مبدأ عدم جواز توقيع أكثر من عقوبة عن الفعل الواحد بجانب التراخي في توقيع العقوبة بعد أكثر من 3 سنوات على وقوع المخالفة، ومخالفة مبدأ شخصية العقوبة؛ حيث تم توقيع عقوبة الوقف على جميع اللاعبين عن أفعال ارتكبها غيرهم، والسابق عقابهم بالوقف لمدة 4 سنوات”.

يذكر أن هشام حطب، رئيس اللجنة الأولمبية المصرية قد سافر امس إلى سويسرا لتبادل وجهات النظر القانونية بهذه المسألة، ومقابلة المسئولين بالمنظمة الدولية لمكافحة المنشطات (الوادا)؛ لتوضيح مخالفة اللجنة المستقلة للعقوبات بالاتحاد الدولي، للقانون ومبادئ العدالة والتصعيد أمام جميع الجهات القانونية والقضائية .

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>