لبنانيون يعتصمون ويحتجون بسبب تردي الأوضاع المعيشية

اللبنانيون لبنان.. يعتصمون ويحتجون بسبب تردي الأوضاع المعيشية

نظراً لتردي الأوضاع الاقتصادية  في لبنان , احتشد مئات اللبنانيين، اليوم الأحد، في ساحة الشهداء بالعاصمة اللبنانية  بيروت ، من اجل أن يتحركوا نحو مقر الحكومة ، للوقوف في مظاهرة احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية لهم ، والمخاطر التي تهدد حياتهم في ظل الأزمة المالية  تفاقمت على مدار الأسبوعين الماضيين التي تضرب البلاد والتي تفاقمت على مدار الأسبوعين الماضيين ، بعدما تراجع سعر الليرة اللبنانية في السوق السوداء.

المحتجين بوسط بيروت هاجموا ساسة البلاد، مؤكدين الفساد المستشري في البلد الذي يبلغ عدد سكانه أربعة ملايين نسمة , ويواصل المحتجون محاولاتهم الدخول إلى السراي الحكومي، واجتياز الحواجز والأسلاك الشائكة للتعبير عن غضبهم ، في المقابل تمركزت قوات مكافحة الشغب في الموقع، وأثيرت مخاوف بشأن تجدد المواجهات التي سبق واندلعت في احتجاجات سابقة كان آخرها في مايو الماضي.

وتعاني الدولة اللبنانية من ديون  تعتبرمن بين الأعلى في العالم، حيث بلغت 68 مليار دولار أو ما يزيد على 150 % من إجمالي الناتج المحلي.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>