العرب وأزمة مسلمي الصين

العرب وأزمة مسلمي الصين

  • تدعم دول إسلامية وعربية الصين هي: السعودية وسوريا وباكستان وعُمان والكويت وقطر والإمارات والبحرين.
  • سجنت سلطات الصين أكثر من مليون مسلم من أقلية الإيغور فى معسكرات بهدف محو الهويتين العرقية والدينية.
  • التوازن بين علاقات قوية بالصين وحثها على احترام حقوق مواطنيها المسلمين معادلة صعبة لم تضبطها الدبلوماسية العربية بعد.
  • حكومة الصين ترى هناك ثلاث قوى شريرة يجب استئصالها في غرب الصين: «التطرف والإرهاب والنزعة الانفصالية».
  • اُجبر مليونان من الإيغور على دخول «معسكرات تلقين سياسى وثقافي» في شينغيانغ ويُحتجز مليون بمراكز «مكافحة التطرف».
  • تلقت «لجنة الأمم المتحدة للقضاء على التمييز العنصرى» تقارير كثيرة «موثوق بها» عن احتجاز الصين لمليون شخص من الإيغور بزعم مكافحة التطرف.

* * *

بقلم | محمد المنشاوي

* محمد المنشاوي كاتب صحفي في الشؤون الأمريكية من واشنطن.

المصدر| الشروق المصرية

موضوعات تهمك:

لماذا بارك بن سلمان اعتقال مسلمي الصين؟

عن معسكرات احتجاز مسلمي الصين

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.