«الصحة العالمية»: اجتماع طارئ لبحث تفشي «إيبولا» بالكونغو

فيروس ايبولا القاتل

«الصحة العالمية»: اجتماع طارئ لبحث تفشي «إيبولا» بالكونغو

أعلنت منظمة الصحة العالمية، عن اجتماع قريب، للجنة للطوارئ لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان تفشي مرض الإيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية يمثل حالة طوارئ للصحة العامة تدعو للقلق الدولي وذلك مع ارتفاع عدد قتلى الفيروس.

وكانت لجنة الخبراء، قدمت توصيات لاحتواء التفشي الذي أُعلن في أول أغسطس الماضي، وتفاقم مع وجود خطر انتقال الفيروس من شمال شرق الكونغو إلى أوغندا ورواندا.

ويوم الاثنين الماضي، أعلنت وزارة الصحة في الكونغو، عن إصابة 33 مواطنا بفيروس الإيبولا، بينهم 24 مصابا لقوا حتفهم.

وأضافت، أن الحالات الأخيرة تأكدت بين يومي 8 و14 أكتوبر تشرين الأول. وأفادت تقارير بوجود أكثر من 200 حالة اشتباه في الإصابة بالفيروس في المجمل ومعظمها تأكد كما لقي نحو 130 شخصا حتفهم بسبب المرض منذ شهر يوليو.

إقرأ أيضا: “الصحة العالمية” قلقة لتفشي “إيبولا” في الكونغو الديمقراطية

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.