السودان يدعم تسوية الصراع في ليبيا

أكد وزكيل وزارة الخارجية السودانية الصديق عبدالعزيز عبدالله، اليوم الخميس، أن السودان يدعم تسوية الصراع في ليبيا وجاء ذلك في كلمة له خلال حضوره مؤتمر وزراء الخارجية للدول المجاورة لليبيا.

وقال المسؤول السوداني أن السودان يدعم تسوية الصراع في ليبيا وذلك من خلال دعم كافة المبادرات الدولية الساعية لتسوية سلمية للأزمة الليبية.

وأضاف عبدالله في كلمته أن السوداني يؤكد دعمه لكل الجهود الدبلوماسية الساعية لتسوية الصراع سلميا في ليبيا، مؤكدا أمل بلاده في عملية وقف دائم لإطلاق النار والتوقف عن تزويد الأطراف الليبية بالسلاح.

وكانت الجزائر قد أعلنت أمس الأربعاء، استضافتها وزراء خارجية دول الجوار في اجتماع يعقد على أراضيها بشأن الجارة ليبيا، وذلك من أجل بحث مسار التسوية السياسية للأزمة الليبية بالإضافة للنقاش حول التطورات الأخيرة في البلاد.

ورفض رئيس الحكومة الليبية المعترف بها دوليا فايز السراج حضور الاجتماع الذي تم فيه دعوة وزير خارجية الحكومة الموازية في ليبيا والتابعة لخليفة حفتر.

وأشار بيان الخارجية الجزائرية إلى أنه سينعقد اليوم الخميس بالجزائر العاصمة اجتماع على مستوى وزراء الخارجية لدول الجاور الليبي وذلك حيث تشارك فيه كل من مصر وتونس والجزائر والسودان وتشاد والنيجر، بينما يحضر الاجتماع وزير الخارجية المالي حيث تؤثر تداعيات الأزمة في ليبيا على مالي.

وكانت العاصمة الألمانية برلين قد استضافت يوم الأحد الماضي مؤتمر رفيع المستوى في ليبيا شارك فيه قادة ومسؤولين في كل من الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وهي الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن وذلك بالإضافة إلى إيطاليا وتركيا ومصر والإمارات العربية المتحدة والجزائر والكونغو وممثلين عن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والافريقي وجامعة الدول العربية.

وفي البيان الختامي اكدت الدول التزامها بدعم عملية وقف إطلاق النار في ليبيا ووقف عمليات توريد الأسلحة لطرفي النزاع بالمخالفة لقرارات مجلس الامن الدولي، وتشكيل لجان عسكرية واقتصادية وسياسية لمقاربة الأوضاع ومراقبة وقف إطلاق النار وكتأسيسي لحكومة وحدة في ليبيا.

موضوعات تهمك:

وزير الخارجية المصري يتهم تركيا بإرباك ليبيا

تفاصيل التواجد العسكري التركي في ليبيا