السعودية تطالب “فيتش” برؤية عميقة في تصنيفها الائتماني

السعودية تطالب “فيتش” برؤية عميقة في تصنيفها الائتماني

بعدما حذرت شركة فتيش لإدارة الأصول , من أن السياسة التي تتبعها الحكومة السعودية لخفض المصروفات، عبر خفض الاستثمارات الحكومية، سيضع ضغوطاً على النمو في المدى المتوسط، ما يجعلها تواجه تحديات أصعب من دول خليجية مجاورة , حيث قامت المؤسسة بتوزيع تقريرها على الصحافيين في دبي،  مؤكدة أن تدابير التقشف والخصخصة والضرائب المطبقة في المملكة لن تكفي لخفض العجز إلى المستوى المطلوب في الإطار الزمني المحدد .

ليمنح  التقرير تصنيف (A-) للإئتمان السيادي للسعودية، متوقعاً أن يخضع هذا التصنيف للمملكة لتخفيضٍ بنسبة 1 – 2 درجة على مدى الأشهر الـ18 المقبلة من قبل وكالات التصنيف

وعلى ذلك طالبت المملكة العربية السعودية في بيان من وزارة المالية وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، اليوم الإثنين، بإعادة النظر في خفضها للتصنيف الائتماني للمملكة من A+ إلى A بعد الهجوم على منشأتين نفطيتين سعوديتين، قائلة إن القرار “يبدو عليه الاستعجال” ولا يعكس الاستجابة السريعة للمملكة للحفاظ على إمدادات النفط العالمية.

واذاف البيان إن المملكة أبدت ضبطا للنفس ونظرة متأنية في تعاملها مع هجوم 14 سبتمبر الذي قلص في البداية الإنتاج السعودي للنصف.

مؤكدة  إنه تمت استعادة إمدادات النفط السعودية بالكامل.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
t>