السعودية أطلقت حملة أمنية غريبة على فلسطينيين

السعودية أطلقت حملة أمنية غريبة على فلسطينيين

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية حماس، اليوم الاثنين، أن المملكة العربية السعودية أطلقت حملة غريبة على فلسطينيين في أراضيها.

وقال بيان نشرته الحركة على حسابها الرسمي في موقع تويتر، أن السلطات السعودية اعتقلت محمد صالح الخضيري القيادي في الحركة والمقيم لدى السعودية.

وأضافت الحركة في البيان ذاته أن جهاز مباحث أمن الدولة أقدم يوم الخميس 4 إبريل الماضي، على اعتقال محمد صالح الخضري المقيم في جدة على مدار ثلاثة عقود، كما اعتقلت نجله الأكبر هاني دون مبرر.

وأشارت إلى أن اعتقال الحركة للقيادي الحماسي، تعد خطوة غريبة ومستهجنة، مشيرة إلى أن سنه لم يشفع له ولا وضعه الصحية حيث يعاني مرضا مزمنا، كما لم تشفع له مكانته العلمية كأحد أبرز الاستشاريين في مجال الأنف والأذن والحنجرة، ولا حتى مكانته النضالية في حركة حماس كخدمة للقضية الفلسطينية.

وأوضحت أن المعتقل عمل قياديا في حماس حيث كان يدير العلاقة بين حماس والسعودية على مدار عقدين وتقلد مناصب عليا في الحركة.

ولفتت إلى أن الحركة اتخذت المسارات الدبلوماسية من أجل الإفراج عنه دون أن تسفر تلك المحاولات عن نتائج.

وشددت على أنها مضطرة للإعلان عن الأمر، داعية السلطات في السعودية لإطلاق سراح القيادي في الحركة ونجله والمعتقلين الذين طالتهم الحملة في المملكة.

موضوعات تهمك:

هنية يعلق على انفجاري غزة

استشهاد فلسطينيين اثنين برصاص الاحتلال في غزة