الدعارة مقدسة فتوى الحاخام الاكبر ل”تسيبي ليفني”

الوزيرة الصهيونية تسيبي ليفني تعتزل السياسة

تسيبي ليفني الوزيرة الإسرائيلية

تسيبي ليفني و الدعارة المقدسة في فتوى الحاخام الاكبر 

الوزيرة الصهيونية “تسيبي ليفني” تعتزل السياسة

 

انسحاب للأمام:

اعلنت تسيبي ليفني الوزيرة الإسرائيلية السابقة، انسحابها من الساحة السياسية، وعدم مشاركتها في الانتخابات المقبلة.

فراش المفاوضات:

اشتهرت تسيبي ليفني البالغة من العمر 60 عاما، بكونها جاسوسة مارست الدعارة المقدسة في العقيدة الصهيونية، خصوصا مع حكام ومسوؤلين عرب وفلسطيين، وعلى الساحة الدولية اشتهرت بدورها السابق في التفاوض مع الفلسطينيين، الذين تعاونوا معها على طاولة المطارحات و فراش المفاوضات، ثم طرحوا عليها مقترحاتهم الهرمونية، وافكارهم الثورية الاشتراكية الجنسية، على شكل جرعات من حليب نيدو شغل ايدو. ومنهم صائب عريقات كبير الغواصين الفلسطينيين، وياسر عبد زبدة المستشار السياسي والمنظر الاستراتيجي لشركة نيدو، واتفقت الاطراف على تكرار هذه الاجتماعات المغلقة للوصول الى اكبر قدر من التفاهمات!!

الجنس والقتل:

وقد اجرت صحيفة «تايمز» البريطانية حوارا مع تسبي ليفني، اقرت فيه«أنها لا تمانع ممارسة القتل أو الجنس إذا كان ذلك مفيداً لإسرائيل»

تسيبي ليفني
تسيبي ليفني

العاهرة تسيبي ليفني و زعيمة حزب «كاديما»  أعلنت ان حزبها  لن يخوض الانتخابات، وستقوم بحل حزبها. لتثبت انها اشرف من جميع الحكام العرب المستعدين لتدمير بلادهم من اجل البقاء على خازوق الفساد،

ولكن ايضا ربما يعود سبب حل الحزب إلى أنها أصبحت عجوز ولم تعد قادرة على إقناع الجيل الشاب بالأفكار الصهيونية القديمة،

وأن نتنيهاهو وبابا الفاتيكان هم اقدر على الاقناع. خصوصا وأن الحكام العرب يهرعون لكسب بركاتهم،  للاطلاع على صورة: بابا الفاتيكان عريان وابن زايد معه كمان

في الوقت الذي يعلن يهودي من داخل فلسطين المحتلة اسلامه: يهودي يعتنق الاسلام بينما يفتخر وزير الخارجية اليمني بفقدان عذريته

دعارة مقدسة:

تتميز الدعارة بأنها مقدسة عند الصهاينة اليهود كاحدى الوسائل للسيطرة على العالم،وهذا بحسب ما اقرت به تسفني ليفني من انها اخذت فتوى بممارسة الدعارة من الحاخام الاكبر، ولكنها ايضا اكثر قدسية عند الصهاينة العرب و كبار مفاوضيها و حكامها مرورا بكبار خبراء “حليب نيدو شغل ايدو”، وللآمانة لم نسمع بعد عن وجود علاقة لها مع ياسر عباس خبير الحليب البارد في الصباح (عرق الريان)، و زيت دوار الشمس (الوسكي) في المساء. أما حكام سوريا من بيت الاسد ومن باق الحيوانات، فلا يهمهم الا الفلوس والاموال، فمن بيع الجولان الى التكتم على تجسس اكبر الرتب في جيش المافيا الحاكمة في سوريا مثل: عدنان الأسد جاسوسا لإسرائيل.. كيف أخفى “قصر حافظ” الفضيحة؟

وقالت العاهرة تسيفني ليفني: “وأنا أعرف أنني فعلت كل مابوسعي، الأمر لم يعد بيدي!!، إن الديموقراطية الإسرائيلية تتعرض للهجوم وأن السلام أصبح كلمة قذرة»، وتعتبر ليفني، المحامية المولودة في تل أبيب، شخصية بارزة في السياسة الإسرائيلية ومن بين أكثر السياسيات نفوذا .مفاجأة مدوية.. تبادل الزوجات في حفلات مغلقة تهز الكيان الصهيوني

الجدير بالذكر ان ليفني كشفت منذ سنوات عن أسماء القادة العرب الذين مارست معهم الدعارة وقامت بالاعتراف أنها مارست الدعارة مع صائب عريقات رئيس لجنة التفاوض الفلسطينية مع إسرائيل، و ياسر عبد ربه (زبدة).

الحاخام الاكبر يفتي الدعارة حلال في الشريعة اليهودية:

وكانت صحيفة «الديار» اللبنانية ذكرت على موقعها الإلكترونى، أن “حسناء الكنيست” صرحت بأنها اخذت فتوى من الحاخام الأكبر فى إسرائيل فأفتاها بأنه «يحق لها أن تنام مع الغرباء وتمارس الجنس “الدعارة” شرط أن يخدم ذلك الكيان الصهيوني».

تسيبي ليفني
تسيبي ليفني

و تأتي هذه الاعترافات لليفنى بعدما أباح أحد أكبر وأشهر الحاخامات فى إسرائيل ممارسة الدعارة للنساء الإسرائيليات مع الأعداء مقابل الحصول على معلومات، مستندا إلى أن الشريعة اليهودية تسمح للنساء اليهوديات بممارسة الجنس مع العدو من أجل الحصول على مكاسب لليهود”.

وأضافت العاهرة الصهيونية: “الديانة اليهودية تسمح بممارسة الجنس مع (إرهابيين) من أجل الحصول على معلومات تؤدي للتخلص منهم او تقود لاعتقالهم”.

ونشرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية  حوارا سابقا، مع رئيسة وزراء إسرائيل السابقة العاهرة تسيبى ليفنى اعترفت من خلاله قامت في وقت عملها فى جهاز الموساد بالكثير من العمليات الخاصة، أبرزها إسقاط شخصيات مهمة فى علاقة جنسية بهدف ابتزازهم سياسيا لمصلحة الموساد.

اقرا/ى ايضا: الإمارات والسردية الصهيونية

الدعارة في كتاب اليهود المقدس

ليس سرا وليس تشهيرا باليهودية واليهود، وما قاله الحاخام الاكبر يعتمد على كتابهم المقدس، وقد جاء في سفر استير في كتابهم المقدس، واستير لها مكانة عظيمة “مقدسة” في كتابهم المقدس (العهد القديم) في اخر سفر في العهد القديم حيث كانت سببا في عملية ابادة جماعية لاهل الارض الفلسطينية الاصليون (الكنعانييون).

والكتاب المقدس لليهود يحتوي على أبشع الممارسات اللا اخلاقية والجرائم والمذابح والأبادة الجماعية. ولكن بما انهم “شعب الله المختار” بحسب زعمهم فهذا مبرر ومباح لهم فقط!!

واستخدام الدعارة، لأجل تحقيق احلام الشروع الصهيوني، بالسيطرة على البشرية، والكرة الارضية ليس جديدا، ويعود في جذوره الى كتابهم المقدس، الذي يسمونه التوراة، لذلك تم استخدام المرأة فى جيش العصابات الصهيونية كسلاح رسمى، و وسيلة دعائية للمشروع الصهيونى، وتعتبر ليفنى من أشهر القيادات الصهيونية، التى استخدمت الجنس في الحصول على المعلومات.

ومن ضم الامثلة المقززة التي تم ذكرها في كتاب اليهود المقدس “التوارة” التي تخصهم والتي يعتبرها القرآن الكريم انها محرفة، ما جاء في سفر التكوين (الاصحاح 19):

31 وقالت البكر للصغيرة: «ابونا قد شاخ، وليس في الارض رجل ليدخل علينا كعادة كل الارض. 32 هلم نسقي ابانا خمرا ونضطجع معه، فنحيي من ابينا نسلا». 33 فسقتا اباهما خمرا في تلك الليلة، ودخلت البكر واضطجعت مع ابيها، ولم يعلم باضطجاعها ولا بقيامها. 34 وحدث في الغد ان البكر قالت للصغيرة: «اني قد اضطجعت البارحة مع ابي. نسقيه خمرا الليلة ايضا فادخلي اضطجعي معه، فنحيي من ابينا نسلا». 35 فسقتا اباهما خمرا في تلك الليلة ايضا، وقامت الصغيرة واضطجعت معه، ولم يعلم باضطجاعها ولا بقيامها، 36 فحبلت ابنتا لوط من ابيهما. 37 فولدت البكر ابنا ودعت اسمه «مواب»، وهو ابو الموابيين الى اليوم. 38 والصغيرة ايضا ولدت ابنا ودعت اسمه «بن عمي»، وهو ابو بني عمون الى اليوم.

خاتمة مدنسة مقدسة

وقامت «ليفنى»بالكثير من عمليات الابتزاز الجنسى والقتل فى أثناء عملها فى الموساد منها حوادث قتل فلسطينيين وعلماء عرب، ولوحقت عدة مرات قضائيا فى دول أوروبية، إلا أن اللوبى الصهيونى كان يتمكن من تخليصها. و قالت ليفنى خلال حوار معها عن سبب حرمان نفسها من علاقة عاطفية طوال تلك السنوات: « أن العلاقة الرومانسية تتطلب الصدق و الأمانة  والإخلاص بين زوجين، وأنا، بالطبع، لم أتمكن من بناء مثل تلك العلاقة مع أحد… لكن  وجود العلاقات القصيرة  لا تتسبب فى أى أذى أو ضرر  إن التزم الطرفان بالقواعد والضوابط».

لذلك كانت تحاول الحسناء بين حين وآخر أن يكون لها علاقتها العاطفية الخاصة إن كانت تعلم أنها مجرد علاقة قصيرة وسطحية، فقد ظلت تعانى وتشتكى كثيرا من قسوة الوحدة والخزى العاطفى.

فضيحة جديدة .. خالد يوسف اللص يبيع زوجته 

النووي بين السادية الأميركية والماسوكية الإيرانية

الراهبات جواري في كنيسة الفاتيكان

وزيرة التربية الجزائرية التي تقود حملة صليبية في المدارس

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.