تسجيل الدخول

الحكم بالسجن على رئيس الإنتربول السابق

2020-01-21T11:30:22+02:00
2020-01-21T12:29:54+02:00
العالم
كرم جورج21 يناير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
الحكم بالسجن على رئيس الإنتربول السابق

قررت محكمة صينية، اليوم الثلاثاء، الحكم بالسجن على رئيس الإنتربول السابق، بالإضافة إلى كونه نائب وزير الداخلية الصيني السابق مينغ هونغوي بتهم الرشوة.

وقالت تقارير أن المحكمة الصينية قررت الحكم بالسجن على رئيس الإنتربول السابق ونائب وزير الداخلية السابق مينغ هونغوي، لمدة 13 سنة ونصف السنة لإدانته بتلقي رشوة وقدرها مليوني دولار.

وأشارت التقارير إلى أن المحكمة قررت أيضا تغريم هونغوي مليوني يوان صيني، أي ما يقدر تقريبا بـ290 ألف دولار.

ووفق المحكمة فإن هونغوي قبل الحكم ولم يقرر الاستئناف ضد الحكم.

وكان مينغ هونغوي قد اعتقل في الصين على خلفية فساد مالي قبل أن يستقيل من منصبه وتبع ذلك انتخاب الكوري الجنوبي كيم جونغ يانغ رئيسا جديدا للانتربول الدولي لمدة سنتين.

وقالت تقارير صينية أنه في مارس الماضي أنه تم طرد مينغ هونغوي من الحزب الشيوعي الصيني كما طرد من منصبه العام بسبب انتهاك خطير لقواعد القانون التأديبية للحزب مما أدى إلى إجراء تحقيقات في الأمر.

وأشارت إلى ان التحقيقات أثبتت أن هونغوي قد أخل تماما بالقواعد التنظيمية للحزب وفشل في إبلاغ الحزب بالمعلومات الشخصية ذات الصلة. كما رفض تنفيذ قرارات اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وأوضحت أن رئيس الانتربول الدولي السابق استخدم سلطته لأغراض شخصية كما استحوذ على الأموال العامة من أجل الحياة المرفهة للعائلة، واستخدم وظيفته في تأمين وظيفة لزوجته بالإضافة لمزايا أخرى.

ودعا الحزب في الشهر نفسه إلى مصادرة مكاسب نائب وزير الداخلية السابق أمواله التي اكتسبها بشكل غير مشروع ونقل جرائمه المشتبه بها إلى النيابة من أجل مزيد من التحقيق والمقاضاة.

موضوعات تهمك:

انخفاض معدلات المواليد في الصين بشكل قياسي

الصين بدأت البحث عن حياة خارج الأرض

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة