التهاب البنكرياس الحاد والمزمن

التهاب البنكرياس

التهاب البنكرياس نوعين التهاب البنكرياس الحاد Acute Pancreatitis و المزمن Chronic Pancreatitis ولفهم طبيعة هذه الأمراض وأعراضها يجب معرفة بعض المعلومات عن مكان البنكرياس التشريحي ووظائفه الفسيولوجية.

البنكرياس هو غدة تقع خلف غشاء البريتون أفقيًا في الجزء العلوي من البطن إلى الوراء ويمتد من الأثنى عشر على الجهة اليمنى إلى الطحال على الجهة اليسرى.

يتكون البنكرياس من 4 أجزاء: الرأس والرقبة والجسم والذيل.

حسب تقسيم الغدد فإن غدة البنكرياس تعتبر غدة مختلطة mixed gland حيث تقوم بكل مما يلي:

  1. غدة صماء أو لاقنوية Endocrine gland: حيث تقوم بإفراز هرمونات مثل هرمون الإنسولين وهرمونات أخرى مثل الجلوكاجون.
  2. غدة قنوية Exocrine gland: حيث تقوم بإفراز إنزيمات هضمية إلى الأمعاء الدقيقة لإتمام عملية هضم المواد الغذائية.

التهاب البنكرياس الحاد هو الهضم الذاتي للبنكرياس عن طريق تفعيل إنزيمات قبل خروجها إلى الجهاز الهضمي مثل إنزيم التربسينوجين trypsinogen.

أسباب التهاب البنكرياس الحاد

  1. أمراض القناة المرارية مثل وجود حصوات في المرارة تؤدي إلى انسداد صمام أودي sphincter of oddi مما يؤدي إلى ارتجاع العصارة المرارية إلى البنكرياس وتنشيط الإنزيمات مثل التربسينوجين إلى تربسين ويتفاعل مع الغدة وثم يقوم بتحليلها.
  2. الإفراط في المشروبات الكحولية.
  3. بعض الأسباب الأخري مثل إصابة البنكرياس المباشرة نتيجة الحوادث، أو أثناء إجراء العمليات الجراحية، العدوى مثل الإصابة بفيروس الغدة النكافية، كذلك ارتفاع نسبة الكالسيوم أو الدهون أو السكر في الدم، بالإضافة لبعض الأدوية مثل الكورتيزون.

أعراض التهاب البنكرياس الحاد

  1. ألم حاد في الجزء العلوي من البطن مع انعكاس هذا الألم إلى الظهر ويزيد بالاستلقاء والنوم وتناول الدون ويقل بالميل للأمام.
  2. غثيان وقئ.
  3. انتفاخ في البطن.
  4. ظهور بقع زرقاء على الجلد بجانب السرة أو في الجوانب أو في منظقة الحوض.
  5. ارتفاع درجة الحرارة.
  6. سرعة ضربات القلب وسرعة التنفس.
  7. ظهور الصفراء.

التهاب البنكرياس المزمن هو تدمير تدريجي لخلايا البنكرياس بشكل لا رجعة فيه ويحدث نتيجة لنفس أسباب التهاب البنكرياس الحاد ولكن بشكل رئيسي نتيجة الإسراف في المشروبات الكحولية.

أعراض التهاب البنكرياس المزمن

  1. الألم في الجزء العلوي من البطن
  2. نقص في الوزن.
  3. الإصابة بمرض السكري.
  4. إسهال دهني.

تشخيص التهاب البنكرياس

  1. تحليل إنزيمات البنكرياس مثل الأميلاز والليباز(Amylase, Lipase).
  2. استخدام الموجات فوق الصوتية Ultrasound.
  3. التصوير المقطعي CT ويعتبر العامل الرئيسي لتشخيص حالات الالتهاب الحاد.
  4. تصوير البنكرياس بالتنظير الباطني الراجع ERCP في حالات الالتهاب لمزمن ولكن لا يستخدم في حالات الالتهاب الحادة.
  5. مسح التصوير بالرنين المغناطيسي للبنكرياس وقنوات الصفراء هو غير غازي(Magnetic Resonance Cholangiopancreatography).

علاج التهاب البنكرياس الحاد

  1. احتجاز المريض في المستشفى والراحة التامة.
  2. إعطاء مسكنات الآلام لتخفيف شدة الألم مثل المورفين + الأتروبين.
  3. مضادات حيوية لمنع انتشار عدوى بكتيرية.
  4. إعطاء السوائل والأملاح مثل الكالسيوم والصوديوم بكميات مناسبة ويعتبر من الخطوات الهامة في العلاج.
  5. في حالة فشل العلاج الطبي يتم اللجوء إلى التدخل الجراحي حسب سبب الالتهاب من إزالة حصوات أو إزالة البنكرياس في حالة تلف الأنسجة.

علاج التهاب البنكرياس المزمن

  1. تنظيم الغذاء وتناول وجبات تحتوي على نسبة عالية من البروتين.
  2. تجنب تناول المشروبات الكحولية.
  3. إعطاء بدائل الهرمونات مثل الإنسولين وبدائل الإنزيمات.
  4. يتم اللجوء إلى التدخل الجراحي إذا تطورت الحالة وتختلف العملية الجراحية حسب سبب كل حالة.

بقلم/ إسلام جبر

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.